قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: تظاهر نحو الف شخص السبت امام البيت الابيض مطالبين بارجاء اغلاق معسكر اشرف في العراق والذي يقيم فيه نحو 3400 لاجىء ايراني من معارضي نظام طهران، وفق مراسل فرانس برس.

ولوح المتظاهرون باعلام تطالب بquot;حماية معسكر اشرفquot;، طالبين من الرئيس الاميركي باراك اوباما quot;شطبquot; منظمة مجاهدي خلق الايرانية من quot;القائمةquot; الاميركية للمنظمات الارهابية.

وخلال التظاهرة، قالت رئيسة المنظمة مريم رجوي في اتصال مباشر من منفاها في باريس quot;عبر تشديدها في شكل غير مشروع على مواصلة ادراج منظمة مجاهدي خلق على هذه القائمة، فان الولايات المتحدة تحول دون التغيير في ايران وتمهد لارتكاب مجزرة في اشرفquot;.

واضافت quot;احض الولايات المتحدة والامم المتحدة وكل الحكومات والمنظمات الدولية على رفض المهلة التي حددت عشوائيا (من جانب رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي حتى 31 كانون الاول/ديسمبر) ونشر فريق مراقبة تابع للامم المتحدة في اشرف باسرع وقتquot;.

وقال احد منظمي التحرك مجيد صادق بور لفرانس برس ان المعارضين الايرانيين يخشون quot;مأساة بعد انسحاب القوات الاميركية من العراقquot;، الامر الذي اعلنه اوباما الجمعة على ان يتم بحلول نهاية هذا العام.

واضاف quot;نهنىء الرئيس اوباماquot; باحباطه محاولة اغتيال قادتها طهران، على قوله، ضد السفير السعودي في واشنطن، quot;لكننا نريد ان يدعم (اوباما) الشعب الايراني من اجل ديموقراطية حرة في ايرانquot;.

وقال وزير الامن الداخلي الاميركي السابق طوم ريدج quot;حان وقت التحركquot;، داعيا الى شطب مجاهدي خلق من قائمة المنظمات الارهابية والا quot;سنكون مسؤولين عن تداعيات لا توصفquot; مع quot;احتمال وقوع مجزرة بحق مدنيين عزلquot;.

وفي نيسان/ابريل، شن الجيش العراقي هجوما على معسكر اشرف ادى الى مقتل 34 شخصا.