قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيروبي: قالت كينيا إن متشددي حركة الشباب الصومالية يلوذن بالفرار بعد أن نشرت نيروبي مزيدا من القوات ضربت أهداف المتمردين جوا لتأمين حدودها من المتمردين الذين تتهمهم نيروبي بخطف أجانب على أراضيها.

لكن في العاصمة الصومالية مقديشو أظهر المتشددون مقاومة ضد قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي والقوات الحكومية التي طردت في أغسطس الماضي المتمردين من معظم المدينة.

واقتحمت قوات كينية الحدود الصومالية منذ ستة أيام لطرد المتشددين الذين تقول كينيا إنهم أخذوا أجانب رهائن في الأسابيع الأخيرة . وأكد وزير الخارجية الكيني موسيز ويتانجولا أن نيروبي حققت مكاسب ضد المتمردين في جنوب الصومال.

وقال للصحفيين أمس بعد اجتماع طاريء للهيئة الحكومية لتنمية دول شرق أفريقيا ايجاد في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا حققنا تقدما هائلا ومتشددو حركة الشباب يلوذون بالفرار وهم يبدون أكثر ضعفا بمرور كل يوم.

وقال شهود أمس إن عربات مدرعة وشاحنات تحمل أسلحة وإمدادت غذائية وخياما شوهدت تغادر أربعة معسكرات تابعة للجيش في اسيولو بشمال كينيا تتجه نحو الحدود.