قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو: حذر وزير الدفاع الاميركي ليون بانيتا الاربعاء إيران من التدخل في شؤون العراق بعد انسحاب القوات الاميركية في نهاية السنة الحالية. وقال انه حتى بعد مغادرة اخر الجنود المقاتلين البالغ عددهم 39 الف عنصر من العراق، ستحتفظ الولايات المتحدة بتواجد كبير في الشرق الاوسط.

وقال خلال زيارة الى طوكيو quot;كما اعلن الرئيس سنسحب اخر قواتنا المقاتلة من العراق بحلول نهاية هذه السنةquot;. واضاف ان quot;المهمة هناك كانت تطوير العراق لكي يكون قادرا على حكم نفسه وسنبقي على علاقة طويلة الامد مع العراقquot;.

وتابع بانيتا quot;الرسالة الموجهة الى إيران وكل طرف اخر قد تساوره اية افكار، ان الولايات المتحدة ستحتفظ بتواجد في المنطقة لفترة طويلةquot;. وكان الرئيس الاميركي باراك اوباما اعلن الجمعة ان 39 الف جندي اميركي ينتشرون في العراق حاليا سيعودون الى الولايات المتحدة قبل نهاية 2011، وذلك تنفيذا لاتفاق وقع بين واشنطن وبغداد في تشرين الثاني/نوفمبر 2008.

وتاتي تعليقات بانيتا في ختام زيارة استغرقت ثلاثة ايام الى اليابان في اطار جولته الاسيوية حيث شدد على التزام واشنطن في منطقة المحيط الهادىء رغم الاقتطاعات الكبرى في موازنة الجيش الاميركي.

كما تاتي بعد ايام على تصريحات مماثلة ادلت بها وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون اثر اعلان الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد بان طهران لها quot;علاقات مميزةquot; مع بغداد. وقالت كلينتون في مقابلة الاحد quot;ينبغي على اي جهة، وخصوصا إيران، الا تخطىء في حساباتها بشأن استمرار التزامنا الدائم تجاه العراقيينquot;.