قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر: تحتضن الجزائر ابتداء يومي غد وبعد غد الدورة العاشرة للجنة المتابعة الجزائرية - الموريتانية.

وسيترأس اللجنة مناصفة كل من الوزير المنتدب المكلف بالشؤون المغاربية والافريقية الجزائري عبد القادر مساهل ووزير الشؤون الخارجية والتعاون للجمهورية الاسلامية الموريتانية حمادي ولد بابا ولد حمادي.

وقال بيان من وزارة الخارجية الجزائرية ان الوزير الموريتاني سيجري العديد من اللقاءات مع عدد من المسؤولين الجزائريين تتمحور حول القضايا ذات الاهتمام المشترك وتعزيز التعاون في شتى المجالات بين البلدين.

واشار البيان الى ان اجتماعات اللجنة ستتطرق الى سبل التعاون في شتى القطاعات والمجالات الاقتصادية والصحية والاجتماعية.

وقد تعززت العلاقات الجزائرية - الموريتانية من خلال اتفاقات بين البلدين تتمثل في تحويل مستحقات الجزائر من الديون لدى موريتانيا الى استثمارات فضلا عن برنامج تنفيذي في مجال النهوض بالمرأة والأسرة والطفولة واتفاق اطاري في مجال تكنولوجيات الاعلام والاتصال وثلاث اتفاقيات تعاون في ميادين الصحة والعلاقات البرلمانية والأرصاد الجوية.