قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: وصف المرشح الجمهوري المحتمل للرئاسة الاميركية ميت رومني الاحد الانسحاب الاميركي من العراق بانه quot;متهورquot; والقى على الرئيس باراك اوباما باللوم في الفشل في ابقاء عدد من عناصر القوات الاميركية في ذلك البلد.

وقال رومني في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز الاخبارية quot;اعتقد اننا سنكتشف ان هذا الرئيس من خلال عدم توصله الى اتفاق مع القيادة العراقية حول وضع القوات، قام بحسب قواتنا بطريقة متهورة، وانه كان علينا ان نبقي على 10 او 20 او 30 الف جندي للمساعدة في عملية الانتقال الى الجيش العراقيquot;.

وتاتي تصريحات رومني عقب انسحاب اخر الجنود الاميركيين من العراق الى الكويت بعد تسع سنوات من الغزو الاميركي لذلك البلد والذي اسفر عن مقتل 4474 جنديا اميركيا وعشرات الاف العراقيين.

وطلب قادة عسكريون اميركيون الابقاء على عدد من الجنود الاميركيين في ذلك البلد لتدريب ودعم الجيش العراقي، الا ان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي رفض منحهم حصانة قضائية بموجب اتفاق وضع القوات.

ومن بين القضايا العالقة التي يثيرها انسحاب القوات الاميركية من العراق مدى النفوذ الايراني على الحكومة العراقية التي يهيمن عليها الشيعة، والتوترات الطائفية.

وقال رومني quot;انا قلق جدا من هذه الاوضاع. وامل ان تسير الامور على ما يرامquot;.