قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: دعت فرنسا اليوم الى توضيح ملابسات غارة جوية نفذتها تركيا على الحدود مع العراق يوم الأربعاء الماضي ما أسفر عن مقتل 35 مدنيا.

وكانت تركيا اعترفت بوجود أخطاء في تنفيذ الغارة التي ضربت هدفا خاطئا في منطقة جبلية على الحدود وفتحت باب التحقيق لتحديد أسباب الخطأ.

وكان الهجوم يهدف الى ضرب مواقع تابعة لحزب العمال الكردستاني الذي يخوض حرب عصابات ضد تركيا في جنوب شرق البلاد.

وتدرج فرنسا وتركيا حزب العمال الكردستاني ضمن قائمة المنظمات الارهابية.

من ناحية أخرى دانت الحكومة الفرنسية اليوم مقتل موظفين أجنبيين يعملان في المجال الانساني بالعاصمة الصومالية مقديشو هذا الأسبوع ودعت الى وقف الهجمات على المنظمات الخيرية في هذا البلد.

وكانت منظمة (أطباء بلا حدود) أكدت مقتل اثنين من موظفيها في مقديشو احدهما بلجيكي والآخر اندونيسي في اطلاق نار بمقر المنظمة غير الحكومية في العاصمة الصومالية.

وقالت الخارجية الفرنسية في بيان ان quot;الهجمات المتواصلة والمتعمدة التي تنفذ ضد العاملين في المجال الانساني بالصومال يجب أن تتوقفquot;.

وأضاف البيان ان quot;فرنسا تدعو جميع الاطراف الى وضع حد لجميع أشكال العنف واحترام حياد ونزاهة العاملين في المجال الانساني وضمان وصول المساعدات الانسانية دون عائقquot;.