قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اوتاوا: اعلن وزير الخارجية الكندي جون بيرد الجمعة ان اوتاوا quot;قلقة بشدةquot; ازاء المداهمات التي استهدفت مقار منظمات غير حكومية في القاهرة.

وقال بيرد في بيان quot;لدي قلق شديد ازاء التقارير التي تفيد بحصول هجمات على مكاتب مجموعات من المجتمع المدني المصري والدوليquot;، مضيفا ان هذه المنظمات quot;التي تدعم الديموقراطية وحقوق الاشخاص وسيادة القانونquot; يجب ان تمارس عملها من دون اي عوائق او تهويل.

وتابع quot;نحض السلطات المصرية على اتخاذ كل التدابير اللازمة بهدف حصول عملية الانتقال الى الديموقراطية بشكل سلمي. لا مكان في مصر الجديدة لتدابير القمع او العنفquot;.

وكان وكلاء نيابة مدعومون من قوات امن خاصة اقتحموا 17 مقرا من مقار المنظمات المحلية والدولية الخميس، حيث صادروا اجهزة كمبيوتر ووثائق في اطار تحقيق في اتهامات بتلقي تمويل في شكل غير قانوني من الخارج.

وجاءت المداهمات في اطار حملة اوسع من جانب المجلس الاعلى للقوات المسلحة لاسكات المعارضة بعد اشهر من الانتقادات لسجله في مجال حقوق الانسان، بحسب ما قال محللون.

والاثنين، ابدى رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر مخاوف من ان يكون النظام المصري الجديد اسوأ من نظام الرئيس السابق حسني مبارك.