قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: قررت السلطات المصرية تأجيل المناقصة العالمية لانشاء اول محطة نووية لتوليد الطاقة الكهربائية في البلاد، والتي كانت مقررة في كانون الثاني/يناير، quot;الى حين استقرار الاوضاع الحالية بالبلادquot;، على ما نقلت السبت صحيفة الاهرام الحكومية.

وكتبت الصحيفة quot;تقرر ارجاء طرح المناقصة العالمية لانشاء وتوريد وتركيب اول محطة نووية لانتاج الكهرباء (...) الى حين استقرار الاوضاع الحالية بالبلادquot;.

واضافت الصحيفة ان هذا القرار يرمي الى quot;ضمان تقدم أكبر عدد من الشركات من مختلف الجنسيات لها لايجاد منافسة حقيقيةquot;.

وكانت السلطات المصرية قررت في شهر اب/اغسطس بناء أول محطة نووية في الضبعة على ضفاف البحر المتوسط، لتلبية الحاجات المتزايدة من الطاقة الكهربائية في البلاد.

وفي العام 2007، اعلن الرئيس السابق حسني مبارك ان مصر تعتزم بناء اربع محطات نووية مدنية باشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية، معيدا بذلك طرح مشروع جرى تعليقه بعد كارثة تشرنوبيل في اوكرانيا في العام 1986.

ومنذ تنحي مبارك في 11 شباط/فبراير، تولى المجلس الاعلى للقوات المسلحة ادارة شؤون البلاد.