قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قدم رئيس تحرير جريدة عكاظ محمد التونسي استقالته من رئاسة تحريرها.


جدة: قدم محمد التونسي استقالته من رئاسة تحرير جريدة عكاظ بعد عامين قضاها مكلفا من وزارة الثقافة والإعلام، وتأتي استقالة التونسي متوقعة في ضوء ظروف قدمها التونسي لإدارة مؤسسة عكاظ للصحافة والنشر أكثر من مرة جاءت فيه الموافقة اليوم الخميس، حاملا القرار كذلك تعيين الدكتور أيمن حبيب رئيسا للتحرير خلفا للتونسي.

وتعود أسباب الاستقالة إلى خلاقات مزمنة مع عضو في المؤسسة بحسب ما أفاد بذلك مسؤول في الصحيفة لـ quot;إيلافquot;. استقالة التونسي وافقت عليها الإدارة التي ظلت علاقته بها متوترة خلال الستة أشهر الماضية؛ خصوصا مع اختلاسات كبرى حكتها الساحات الإعلامية السعودية في إدارة المؤسسة الأم لعكاظ الجريدة.

وكانت إدارة المؤسسة أعلنت خلال شهر تشرين الأول/ أكتوبر من العام الماضي تعيين الدكتور أيمن حبيب نائبا لرئيس تحرير جريدة عكاظ، في وقت تحوي فيه الجريدة الأم للمؤسسة العتيقة المنشأة منذ 1958 عددا كبيرا من الكفاءات الإعلامية والتحريرية، تحاول المساهمة للعودة بجريدة عكاظ نحو مواقعها المتقدمة في السوق الإعلامية السعودية الذي كانت عليه منذ وقت مضى.

يذكر أن مؤسسة عكاظ للصحافة والنشر أوقفت في أوائل السنة الحالية 2011 بشكل نهائي إصدار مجلة quot;رؤىquot; النسائية الأسبوعية، ملغية كذلك عقود العاملين بها، في ظل إشعارات تظهر على السطح عن إيقاف المؤسسة كذلك لمجلة quot;الناديquot; المختصة بالشأن الرياضي، وفق ما ذكرته مصادر داخل المؤسسة.