قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بودابست: دعا الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الاثنين في بودابست الى وقف فعلي لاطلاق النار في ليبيا، معربا عن عزم المنظمة الدولية على توسيع نطاق مساعداتها الانسانية ليشمل طرابلس.

وقال بان كي مون للصحافيين خلال زيارة رسمية تستمر ثلاثة ايام الى المجر، quot;لقد وضعنا نصب اعيننا ثلاثة اهداف، اولا، وقف فعلي لاطلاق النار، ثانيا، توسيع نطاق مساعدتنا الانسانية ليشمل كل الذين يحتاجون اليها، وثالثا، متابعة الحوار السياسي والبحث عن حل سياسيquot;.

واضاف quot;نظرا الى حجم الازمة الانسانية اذا ما استمرت المواجهات، فمن الضروري جدا ان توقف السلطات الليببية المعارك وقتل الناسquot;.

وفيما تتواصل المفاوضات حول حل سياسي، دعا الامين العام للامم المتحدة الى تحرك دولي quot;بالتشاور والتنسيق مع الشعب الليبيquot;.

واضاف ان quot;لييبيا تحتاج بعد التوصل الى وقف لاطلاق النار الى جهود كبيرة لاحلال السلام والحفاظ عليه واعادة الاعمارquot;.

واشار الامين العام الى ان الوضع الانساني بالغ الخطورة في المدن التي تشهد مواجهات.

وشدد على ان quot;هناك عشرات الاف الاشخاص لم تتم تلبية حاجياتهم الاساسية، لذلك فاننا نواجه مشكلة خطرةquot;.

وذكر بان كي مون ان الامم المتحدة تنوي توسيع المساعدة الانسانية الى طرابلس بالتعاون مع الصليب الاحمر والهلال الاحمر. وقال ان الامم المتحدة قد اقامت قاعدة للمساعدات الانسانية في بنغازي لاغاثة نصف مليون شخص فروا من مناطق النزاع.