قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: اعلنت القوة الدولية للمساعدة على احلال الامن في افغانستان (ايساف) التابعة لحلف شمال الاطلسي ان مروحية تابعة للحلف تحطمت في شمال شرق افغانستان مما ادى الى مقتل احد عنصري طاقمها، موضحة ان اسباب الحادث لم تعرف بعد.
واكد متمردو طالبان من جهتهم انهم اسقطوا المروحية.

وقالت ايساف في بيان السبت quot;مروحية تابعة لقوات التحالف تحطمت في منطقة اله ساي في ولاية كابيساquot; على بعد خمسين كيلومترا شمال شرق كابول.
واضاف البيان ان قوات التحالف quot;عثرت على طياري المروحية واحدهما قتلquot;.

واوضحت ايساف ان quot;فرقة الانقاذ تعرضت لنيران عدوة بعيدة وصولها الى مكان تحطم الطائرة وردت على مصادر النيران (...) بينما كانت تقوم باجلاء عنصري طاقمهاquot;.
ولم تحدد القوة الدولية في بيانها جنسية المروحية ولا نوعها ولا اسباب الحادث.

واكدت القوة في بيانها ليل السبت الاحد ان quot;عمليات انتشال المروحية والمعارك مستمرة في المنطقةquot;.
وتبنى المتحدث باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد اسقاط المروحية. وقال لفرانس برس ان quot;المجاهدين اسقطوا مروحية للقوات الاجنبية مساء امس (الجمعة) في منطقة اله ساي وقتل طاقمهاquot;.

وتنتشر القوة الفرنسية في افغانستان في ولاية كابيسا على بعد نحو خمسين كلم شمال شرق كابول. لكن الجيش الفرنسي قال ان المروحية التي سقطت ليست تابعة له.
وينتشر نحو 130 الف جندي اجنبي في افغانستان في مواجهة متمردي طالبان.

واكد نائب حاكم ولاية كابيسا عزيز الرحمن ان تحطم المروحية حادث. وقال quot;حسب معلوماتنا الاولية اصطدمت مروحية للقوات الاجنبية بكابل مده سكان منطقة اله ساي بين جبلين لنقل حجارةquot;.