قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: عبر الرئيس اللبناني ميشال سليمان الثلاثاء عن الامل بأن يكون القضاء على أسامة بن لادن quot;مدخلا الى عمل جديquot; من اجل quot;تبديد الالتباس بين واجب رفع الظلم وواجب محاربة الارهابquot; ومن اجل الضغط على اسرائيل لفرض حل في الشرق الاوسط.

وقال رئيس الجمهورية، بحسب ما جاء في بيان صادر عن مكتب الرئاسة، ان لبنان quot;يأمل في ان يكون القضاء على زعيم تنظيم القاعدة الارهابي مدخلا الى العبور الى مرحلة العمل الجدي لتبديد الالتباسات بين واجب رفع الظلم واحقاق العدالة في الشرق وواجب محاربة الارهابquot;.

كما عبر عن الامل في ان يكون مناسبة من اجل quot;الدفع باتجاه الضغط على اسرائيل وفرض حل شامل لأزمة الشرق الاوسط وقضية فلسطين وتعزيز فرص الحوار العميق بين الحضارات والثقافات والاديانquot;. واعتبر سليمان ان quot;محاربة الارهاب ومحاسبة المسؤولين عنه هما جهد دولي مشتركquot;، لافتا الى ان quot;لبنان منخرط في هذا الجهد على أراضيه وفقا لمفهوم الجامعة العربية للارهابquot;.

وتحدد جامعة الدول العربية الارهاب على انه quot;كل فعل منظم من افعال العنف او التهديد يسبب رعبا او فزعا من خلال اعمال القتل والاغتيال او الخطفquot;، وتستثني quot;حالات الكفاح المسلح الوطني المشروع من أجل التحرير والوصول الى حق تقرير المصير في مواجهة الهيمنة الاجنبية او قوات محتلة او عنصريةquot;.