قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الخرطوم: اعلنت مفوضية الانتخابات السودانية الاحد انتخاب احمد محمد هارون المطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية، واليا لمنطقة جنوب كردفان بعد ان تقدم على مرشح الحركة الشعبية لتحرير السودان التي كانت اعلنت منذ الجمعة رفضها للنتائج مشككة في مصداقيتها.
وقال رئيس لجنة السجل الانتخابي في مفوضية الانتخابات مختار الاصم في تصريح صحافي ادلى به في الخرطوم معلنا نتائج انتخابات ولاية جنوب كردفان ان quot;المرشح احمد محمد هارون من حزب المؤتمر الوطني نال 201,455 صوتا، ونال عبد العزيز آدم الحلو مرشح حزب الحركة الشعبية لتحرير السودان 194,955 صوتا، ونال المرشح المستقل تلفون كوكو ابو جلحة 9130 صوتا، والوالي المنتخب هو احمد محمد هارونquot;.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية اصدرت في شباط/فبراير 2007 مذكرة اعتقال بحق احمد هارون بتهمة ارتكاب جرائم ابادة وجرائم ضد الانسانية في اقليم دارفور غرب السودان.
وكان مرشح الحركة الشعبية عبد العزيز الحلو اعلن الجمعة رفض الحركة المسبق للنتيجة التي ستعلن. وقال في تصريح لفرانس برس quot;قررنا رفض اي نتيجة لهذه الانتخابات ولن نشارك في المؤسسات التي ستتمخض عنها سواء كانت تشريعية او تنفيذيةquot;.