قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: اعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الالمانية مارتن شيفر الاثنين ان المانيا اجرت اتصالات مع اعضاء في المعارضة السورية في برلين ودمشق.

وقال ان quot;بوريس روج مدير ادارة الشرق الاوسط في الخارجية الالمانية زار سوريا مرتين حيث التقى وزير الخارجية السوري (...) وممثلين عن المعارضة السورية في دمشقquot; في الاسابيع الماضية.

واضاف خلال المؤتمر الصحافي للحكومة الالمانية ان quot;ممثلين عن المعارضة السورية زاروا ايضا برلين واجروا محادثات في وزارة الخارجية الالمانيةquot;.

وخلال زيارته لدمشق دان روج قمع الحكومة السورية لحركات الاحتجاج وحذر سوريا من ان العقوبات الاوروبية ضد الرئيس السوري بشار الاسد والمقربين منه ستعزز، بحسب شيفر.

وبرلين من اولى العواصم التي تحدثت عن اتصالات مع المعارضة السورية التي اجتمعت مرارا في تركيا.

ومطلع تموز/يوليو زار سفيرا الولايات المتحدة وفرنسا في دمشق مدينة حماه على بعد 210 كلم شمال دمشق التي شهدت تظاهرات حاشدة ضد الرئيس الاسد. وانتقدت السلطات السورية هذه الزيارات.

وتشهد سوريا منذ اربعة اشهر حركة احتجاج ضد النظام اسفرت عن مقتل اكثر من 1400 شخص واعتقال اكثر من 12 الفا ونزوح الالاف بحسب ناشطين حقوقيين.

وتتولى المانيا لمدة شهر الرئاسة الدورية لمجلس الامن الدولي.

وبحسب وسائل الاعلام الالمانية حاولت المانيا مؤخرا اقناع الرئيس اليمني علي عبدالله صالح الذي يعالج في السعودية بعد تعرضه لاعتداء، بالتنحي.

وكان متحدث باسم الخارجية الالمانية اكد ان quot;دبلوماسيا رفيع المستوى اجرى عن الوزير غيدو فيسترفيللي محادثات سياسية في السعودية واليمنquot; من دون كشف مضمونها.