قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: أعلن المدعي العام في أغريجينتو (صقلية) أنه quot;تم إصدار أمر توقيف على ذمة التحقيق بتهم القتل وإلحاق الأذى والمساعدة والتحريض على الهجرة غير الشرعية، بحق المهربين المزعومين الستةquot;، الذين كانوا على متن القارب الذي وصل مساء الأحد إلى لامبيدوزا ويحمل على متنه جثث 25 لاجئ ماتوا نتيجة الاختناق والتعرض للضرب في عنابر القارب

وأضاف المدعي العام أنه quot;للتمكن من الحصول على أمر التوقيف اضطر القضاة إلى انتظار إذن بمتابعة التحقيق موقّع من قبل وزير العدل، والضروري كون الجرائم السالفة الذكر ارتُكبت في المياه الدوليةquot;، وأشار إلى أن quot;المهربين الستة الذين كانوا حتى الآن تحت الحراسة في مركز الاستقبال المؤقت في لامبيدوزا، تم نقلهم صباح اليوم إلى سجن أغريجنتوquot; حسب قوله

هذا ووفقا لرواية عدة شهود من بين اللاجئين الـ271 الذين كانوا على متن القارب، فإن المهربين المزعومين الستة كانوا يتولون القيادة وقد ضرب بعضهم بالعصي على الرأس، اثنين من اللاجئين اللذين حاولا الصعود إلى متن السفينة من عنابرها، حيث كان الأوكسجين قد نفذ.