قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسلام اباد: اصيب جنرال في الجيش الباكستاني الاربعاء في هجوم على مروحيته قرب وادي سوات (شمال غرب) حيث شن الجيش الباكستاني هجوما عسكريا على متمردي حركة طالبان قبل عامين، بحسب مسؤولين عسكريين.
والمروحية التي كانت تنقل الجنرال دواد اقبال، احد كبار القادة العسكريين في شمال غرب باكستان الذي يشهد حركة تمرد اسلامية دامية، تعرضت لنيران في دير، وهي منطقة مجاورة لسوات، بحسب هذه المصادر. ولم تعلن اي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

واصيبت المروحية برصاصتين لكنها تمكنت من الهبوط بشكل طبيعي، كما اضاف مسؤول عسكري كبير. وقال مسؤول عسكري اخر لوكالة فرانس برس ان quot;الجنرال اصيب اصابة طفيفةquot; في هذا الهجوم الذي quot;لم يسفر عن قتلىquot;.
ونقل الجنرال الذي اصيب في رجله اليمنى الى مستشفى عسكري في روالبندي قرب العاصمة اسلام ابام، كما اوضح مسؤول عسكري ثالث.

وفي نيسان/ابريل 2009، شن الجيش هجوما لاستعادة السيطرة على سوات ومنطقتي دير وبونر المجاورتين. وبعد اشهر من المعارك التي شردت اكثر من مليوني شخص، اعلن الجيش انه طرد المتمردين من المنطقة.