قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت السعودية اليوم إنمقاطعة الواردات البترولية من أي مصدر، هو شأن داخلي يخص كل دولة.

السعودية تنوه بجهود اللجنة الوزارية لمراقبة الوضع في سوريا


الرياض: شدد العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز اليوم الاثنين خلال ترأسه جلسة مجلس الوزراء على التنفيذ الدقيق والمخلص للميزانية بما يحقق المزيد من رفعة السعودية.

وأوضح وزير الشؤون الاجتماعية وزير الثقافة والإعلام بالنيابة الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين أن المجلس ناقش التطورات في أسواق البترول العالمية وارتباطاتها الإقليمية موضحا بأن المجلس بأن المملكة يهمها استقرار السوق البترولية الدولية سواء من حيث توازن العرض والطلب أو من حيث الأسعار.
وأشار إلى إن المملكة ترى أن مقاطعة الواردات البترولية من أي مصدر، هو شأن داخلي يخص كل دولة .. أما فيما يتعلق بمبيعات المملكة من البترول فإنها عملية تجارية بحته تتم عبر ارتباط بين الشركات البترولية السعودية من ناحية وشركات البترول التجارية التي تشتري البترول السعودي من ناحية أخرى حسب الأسس التجارية والتسويقية المتعارف عليها.
ونوه بجهود اللجنة الوزارية العربية المعنية بالوضع في سوريا التي دعت عقب اجتماعها في القاهرة يوم أمس الحكومة السورية إلى التنفيذ الفوري والكامل لجميع التعهدات إنفاذا للبروتوكول الموقع بين الجامعة العربية وسوريا وضمان توفير الحماية للمدنيين السوريين وعدم التعرض للمظاهرات السلمية لإنجاح مهمة بعثة مراقبي جامعة الدول العربية إلى سوريا مع الأخذ في الاعتبار التقدم الجزئي في تنفيذ بعض الالتزامات التي تعهدت بها الحكومة السورية بموجب خطة العمل العربية، وأدان المجلسالعمل الذي وقع في دمشق يوم الجمعة الماضي وأسفر عن خسائر في الأرواح والممتلكات.
ورحب المجلس بالمباحثات الثنائية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي التي تمت في الأردن بحضور مبعوثي اللجنة الرباعية الدولية في إطار المساعي الرامية إلى الوصول إلى أرضية مشتركة لاستئناف المفاوضات المتوقفة واعتبرها تطوراً إيجابياً ، معرباً عن تقديره للحكومة الأردنية لاستضافة هذا الاجتماع.