قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل: حثت منظمة العفو الدولية الاتحاد الاوروبي على ممارسة الضغط على الإدارة الأميركية الى الغاء عقوبة الاحتجاز دون محاكمة والالتزام الكامل بمعايير القانون الدولي.

ونقل بيان صدر هنا اليوم عن مدير مكتب المنظمة في الاتحاد الاوروبي نيكولاس بيغير قوله quot;بعد مرور عشرة اعوام على فتح معسكر غوانتانامو ما يزال مفتوحا وهذا يعني ان الولايات المتحدة ارتكبت على مدى عقد انتهاكا لمبادئ حقوق الانسان الاساسيةquot;.

وذكر ان الإتحاد الأوروبي يعارض مبدأ الولايات المتحدة الخاص بالحرب على الإرهاب مفضلا محاربته من خلال القانون الدولي والجنائي.

واستدرك بالقول quot;ولهذا ان الاوان بأن يؤكد الإتحاد معارضتة المستمرة لاستمرار معتقل غوانتانامو وكل ما يدور فيه من ممارسات خاطئة لحقوق انسانquot;.

وطلبت المنظمة من الإتحاد الأوروبي الاعراب عن قلقه ازاء استمرار احتجاز مشتبه بهم دون تهمة او محاكمة جنائية في غوانتانامو.

ودعت الإتحاد الى quot;تحدي قرار الادارة الامريكية الاستعانة بالمحاكم واللجان العسكرية لمحاكمة المحتجزين والسعي الى تطبيق عقوبة الإعدام ضد ستة من المحتجزين في المعسكرquot;.

وطلبت المنظمة من الاتحاد الاوروبي تأكيد التزامها بضمان محاسبة الدول الاوروبية التي ضلعت في الانتهاكات الانسانية التي ترتكب في العمليات التي تقودها الولايات المتحدة ضد الإرهاب.

وطلبت كذلك ضمان تعاون اميركي مع جهود الإتحاد الأوروبي لضمان محاسبة كل من ارتكب ممارسات وانتهاكات على الأراضي الأوروبية.