قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فلوريدا: يبدو أن موسم الأعياد واحتفالات عيد الميلاد ورأس السنة، جلبت أجواء quot;إيمانيةquot; في الولايات المتحدة، إذ أبلغ عن عدد من الحالات توهم الناس فيها رؤية المسيح ومريم العذراء.
وفي حين كان الناس يستقبلون العائلة والأصدقاء والضيوف ليلة رأس السنة الميلادية، استقبلت امرأة من جنوب فيلادلفيا زائراً مختلفاً هو المسيح، عند شباك منزلها.

وتقول باتي مايلانو: quot;رأيت وبينما كنت في الطابق السفلي صورة المسيح على الستائر التي أغلقت تماماً.. كان يسوع هذا الذي ظهر في ظل الستارة.. يرفع يديه كما هي الحال عند الصلاة.quot;
وترى مايلانو أن quot;هذه هي معجزة كاملةquot;، وتعتقد أن ظهور المسيح على ستائرها ليس إلا علامة على أن جميع مشاكلها ستنتهي قريباً.

إلى ذلك، وفي ولاية فلوريدا، يقول زبائن مطعم للهمبرغر إن صورة مريم العذراء ظهرت على أحد جدرانه خلال عطلة نهاية الأسبوع.
وتقول مديرة المطعم ميلاني تود: quot;من زوايا معينة فإن الصورة لا تبدو مثل مريم العذراء.. لم أكن قد لاحظت ذلك بنفسي، قبل نهاية هذا الأسبوع.quot;

وغالباً ما يدعي الناس أنهم رأوا مريم العذراء، أو المسيح في علب الجبن أو على سطح الخبز المحروق وغيرها من الأماكن غير الاعتيادية، لكن عدداً ضئيلاً من التجليات تلك تعترف بها الكنيسة الكاثوليكية.