قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باماكو: اعلنت مصادر متطابقة ان مروحية ألقت قذائف على موقع لمتمردي الطوارق الماليين الذين خاضوا الثلاثاء معارك ضد الجيش المالي لكنهم بدأوا ب quot;الانكفاءquot; الى مناكا (شمال شرق) قرب الحدود مع النيجر.
وفي تصريح لوكالة فرانس برس، قال مصدر عسكري في مدينة غاو الواقعة غرب مناكا والتي يتخذ منها الجيش مقر قيادته لهذه المنطقة، quot;قصفت مروحية للجيش موقعا +للعصابات المسلحة+ في مناكا. وقد تفحمت اثنتان من آلياتها. ولاذت هذه العصابات بالفرار. وتتوجه تعزيزات الى تلك المنطقةquot;.

وقال مصدر مستقل تم الاتصال به في شمال مالي من باماكو، quot;لم يعد ثمة في الوقع عمليات قصف. وقد انكفأ المتمردون الطوارق الى امكنة ليست بعيدة من المدينةquot;.
وذكر احد السكان ان قسما من شبكة الهاتف المحمول استأنفت العمل بعدما قطعها المتمردون صباح الثلاثاء.

وقد اندلعت معارك صباح الثلاثاء بين الجيش المالي ومجموعة من المتمردين الطوارق على مقربة من مدينة مناكا في شمال مالي قرب الحدود مع النيجر، كما ذكرت لوكالة فرانس برس مصادر متطابقة.
وفي السنوات الاخيرة، كان شمال مالي الذي يواجه انشطة القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي التي تنشط من قواعدها المقامة في هذه المنطقة في عدد من بلدان الساحل حيث خطفت غربيين واعدمتهم، مسرحا لعمليات تمرد عدة قام بها الطوارق.
وفي الفترة الاخيرة، عاد مئات من الطوارق المسلحين الماليي الاصل من ليبيا حيث قاتلوا الى جانب قوات معمر القذافي. واثارت عودتهم مخاوف على السلام في هذا الجزء من مالي.