قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

هافانا: قالت الحكومة الكوبية الجمعة ان السجين ويلمار فيار الذي توفي الخميس لم يكن منشقا ولا مضربا عن الطعام كما قالت المعارضة، معتبرة ان نشر معلومات من هذا النوع يندرج في اطار quot;حملة تشهير دوليةquot;.
وقالت حكومة راول كاسترو في بيان رسمي نشره موقع كوباديبيت quot;لدينا الكثير من الادلة والشهادات التي تدل لعى انه لم يكن +منشقا+ ولم يكن مضربا عن الطعامquot;.

وكانت المعارضة اعلنت وفاة فيار (31 عاما) الخميس في مستشفى سنتياغو بكوبا (شرق) بعد خمسين يوما من اضراب عن الطعام احتجاجا على حكم بالسجن اربع سنوات اصدرته محكمة كوبية في 24 تشرين الثاني/نوفمبر.
وقال البيان الرسمي ان فيار توفي في مستشفى سانتياغو دي كوبا (900 كلم شرق العاصمة) اثر quot;فشل في عدد من الاعضاءquot;.

واكدت الحكومة ان quot;عدة وكالات انباء اجنبية وخصوصا في ميامي تروج منذ ايام لحملة تشهير دولية مكثفة مرتبطة بعناصر مناهضين للثورة في الداخلquot; حول وفاة فيار.