قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: اعلن وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور اليوم الاحد ان حوالى مئة لبناني غادروا او سيغادرون جنوب السودان هربا من اعمال العنف.
ونقلت الوكالة الوطنية للاعلام (رسمي) عن وزير الخارجية قوله ان quot;العدد الاكبر من اللبنانيين الموجودين في جنوب السودان غادرواquot; البلاد، مشيرا الى ان quot;حوالى 45 منهم وصلوا الى مطار رفيق الحريري الدولي ليل امس على متن الطيران المصري، وان ستين آخرين سيصلون غدا الاثنين على متن الطيران المصري ايضاquot;.
وقال منصور ان quot;المعلومات المتوفرة من خلال الاتصالات تفيد بأن العدد المتبقي من اللبنانيين لا يتجاوز الخمسين قرروا اختياريا البقاء هناكquot;.
واندلع نزاع مسلح في 15 كانون الاول/ديسمبر بين انصار نائب الرئيس السابق رياك مشار ورئيس جنوب السودان سلفا كير.
وخلفت المعارك في جوبا عاصمة جنوب السودان وحدها 500 قتيل ودفعت بعشرات الاف الاشخاص الى النزوح من ديارهم.
وجنوب السودان هي احدث دولة في العالم استقلت في 2011 بعد حرب اهلية طويلة مع القوات الحكومية في السودان.
وحذر عدد من الخبراء من خطر يهدد الحقول النفطية الاساسية لاقتصاد البلاد والموجودة في جنوب السودان.
وبدأت الشركات النفطية الاجنبية تجلي موظفيها من البلاد. وينتظر مئات الاجانب العاملين في هذا القطاع بينهم صينيون وباكستانيون، في مطار جوبا على امل الرحيل في اقرب وقت.
كما اجلت دول بينها بريطانيا والولايات المتحدة مواطنين.