قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن المستشار الألماني غيرهارد شرودر الأربعاء ان جنودا من الجيش الالماني سيكونون على متن طائرات-رادار من طراز اواكس تجوب اجواء دول حلف شمال الاطلسي لحمايتها، في حال حصول حرب في العراق.
&وقال شرودر في حديث الى محطة تلفزيونية المانية ان "المانيا ستلتزم بتعهداتها داخل حلف الاطلسي، الامر الذي يعني بالتاكيد ان الالمان سيكونون بين افراد طواقم طائرات الاواكس المكلفة حماية اراضي الدول الاعضاء في الحلف".
&واضاف ان هذه الطائرات "ليست ادوات يمكن بواسطتها قيادة حرب بشكل عملاني".
&وقال شرودر ان "المانيا لن تشارك في عملية عسكرية ضد العراق". وكان المستشار الالماني ركز حملته الانتخابية في ايلول/سبتمبر الماضي على رفض المانيا المشاركة في حرب ضد العراق بتكليف او من دون تكليف من الامم المتحدة.
&وردا على سؤال عن موقف رئيسة حزب الخضر الجديدة انجيليكا بير التي رفضت حتى وجود الالمان على متن طائرات الاواكس التابعة لحلف شمال الاطلسي في حال وقوع حرب في العراق، قال المستشار الالماني انه ليس على بير "ان تتخذ قرارا بهذا الشان. وان الموقف الذي ادليت به الان جاء بالتوافق مع وزير الخارجية" يوشكا فيشر، وهو احد قياديي حزب الخضر.
&ويشهد الائتلاف الحكومي في المانيا (الخضر والحزب الاشتراكي الديموقراطي) ازمة خطيرة من اسبابها الاختلاف حول الملف العراقي.
&ويطالب عدد كبير من اعضاء حزب الخضر بمنع الولايات المتحدة من التحليق في الاجواء الالمانية في حال حصول عملية عسكرية في العراق من دون تكليف من الامم المتحدة، فيما يعارض مسؤولو الحزب الاشتراكي الديموقراطي هذا الامر.
&وهناك حوالى عشرين طائرة من طراز اواكس رابضة في قاعدة الحلف الاطلسي في جيلنكيرشن قرب اكس لا شابيل، غرب المانيا.