قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اسامة مهدي: تنطلق الثلاثاء المقبل فعاليات ايام الثقافة العراقية في القاهرة وتشتمل امسيات شعرية، ومعارض تشكيلية، وعروض مسرحية، وموسيقية، وفنية متنوعة تحاول رسم صورة مشرقة للعلاقات والروابط التاريخية بين العراق ومصر.
ومع بدء العد التنازلي لانطلاق الفعاليات يتواصل وصول الوفود الفنية والاعلامية والادارية العراقية الى القاهرة للاعداد والتحضير لهذا الحدث الثقافي الكبير الذي يقام للمرة الاولى منذ اكثر من عشرين عاما.
وقال مصدر في وزارة الثقافة العراقية ان اقامة هذا المهرجان الذي يستمر عشرة ايام جاء بناء على الاتفاقية الثقافية بين البلدين التي اقرت بعد لقاء وزير الثقافة العراقي ماهر دلي الحديثي ووزير الثقافة المصري الفنان فاروق حسني مؤخرا. واضاف سمير نعمة الموسوي مدير المهرجانات في وزارة الثقافة العراقية ان الهدف من اقامة هذه الفعاليات هو لردم الهوة بين ثقافتين طالما تميزا على انهما الابرز في المنطقة ولتدعيم اواصر المحبة والاخوة والسلام التي تجمع بين مصر والعراق.
وكانت وزارة الثقافة العراقية قد شكلت لجنة تحضيرية تظم فنانين وادباء وكتاب واعلاميين عراقيين مقيمين في القاهرة للقيام بالتنسيق والاعداد للفعاليات المتنوعة.
وقال الاعلامي العراقي المقيم في المانيا اياد الزاملي عضو اللجنة التحضيرية للايام الثقافية ان اللجنة التي شكلت بموجب امر وزاري عراقي في 30 (كانون الاول) ديسمبر الماضي بذلت جهدا كبيرا في الاعداد والتحضير للفعاليات الثقافية والفنية من خلال العمل المتواصل بين اعضائها والتنسيق مع الادباء والشعراء والاعلاميين العراقيين والمصريين بهدف انجاح الحضور الثقافي العراقي الكبير في القاهرة. واوضح ان عددا من الشعراء العراقيين القادمين من بغداد سيشاركون مع الشعراء العراقيين المقيمين في القاهرة في احياء امسيات شعرية وجلسات نقدية تتناول بعضها قضايا الادب والثقافة وبعضها الاخر تتناول تجارب شخصيات ادبية عراقية.
وللثقافة العراقية من خلال رموزها، واجيالاها، واصنافها وماتميزت به عبر التاريخ حضور مميز لدى الاوساط الثقافية، والفنية المصرية التي تعشق المسرح العراقي، والموسيقى العراقية، والفنون الفلكلورية الاخرى، ناهيك عن الفن التشكيلي، و الشعر العراقي الذي ارتبط بأهم رموز القصيدة العمودية محمد مهدي الجواهري، ومعاصروه ومن يتقاسمون تركته الشعرية التي امتدت قرنا من الزمن، والشعر الحر الذي ارتبطت بداياته ببدر شاكر السياب ونازك الملائكة، وعبد الوهاب البياتي، وصولا الى قصيدة النثر، وشعراء الاجيال الشعرية الجديدة، مثلما هو الحال في الادب الروائي والقصة القصيرة التي تعاقبت عليها اجيال اثرت المكتبة العربية بنتاجات عكست مفردات وقضايا العراق، تراوحت صورها بين الرمزية والواقعية ومابينهما، وكانت نتيجة لولادة طبيعية لهذا الابداع الذي انجبته بيئة تعج بالصراعات والنزعات الاجتماعية، الانسانية، السياسية، تعاقبت عليها اجيال ادبية، غزيرة بالانتاج ومتشبثة بواقع الحداثة الذي فرض نفسه كمشروع نهضوي ادبي عراقي.
واعتبر كاتب عراقي ضمن اعضاء اللجنة التحضيرية quot;ان فعاليات ايام بغداد الثقافية تاتي احياءا للدور الثقافي العراقي المصري المشترك وهو الدور الذي كان قد فرضه ماضي الحضارتين المصرية والعراقيةquot;. واضاف خضير ميري المقيم في القاهرة منذ اكثر من خمس سنوات quot;ان طبيعة الثقافة المصرية العراقية طبيعة تفاعلية منذ عصورها الاولىquot;، معتبرا quot;ان دور المثقف المصري في احتضان الثقافة العراقية في مثل هذه الظروف التي يمر بها العراق مبادرة حضارية واخوية خالصة، فالثقافة توحد ماتختلف عليه السياسةquot;، ووصف ميري الايام الثقافية بالعرس الجماعي، وقال quot;انه لن يكون عابرا في امداد الثقافة العربية الاصيلة بحقها في الاستمرار بالتعبير عن نفسها بكل بلد عربي لاسيما في مصر الحبيبةquot;.
وقال الفنان العراقي بهجت الجبوري عضو اللجنة التحضيرية الذي كان له حظور متواصل ومتابعة لعمل اللجان التحضيرية ان الهدف من اقامة هذا الاسبوع الثقافي هو تعميق العلاقات المتميزة بين الاوساط الثقافية والفنية العراقية والمصرية واعادة التواصل والتعرف عن قرب على اصناف الابداع العراقي والمصري. واضاف الجبوري انه سيتم تنظيم ندوة عن المسرح العراقي بمشاركة فنانين عراقيين على اعتبار ان التجربة المسرحية في العراق مرت بمراحل وظروف ومتغيرات اسهمت في اغنائها وانضاجها رغم ماتعانيه اليوم من مشكلات.
وستشهد قاعة الغوري عرض مسرحية كيس اسود للكاتب خضير ميري والمخرج فخري العقيدي وهي مسرحية ممثل واحد (مونودراما)، وهي صورة مستوحاة من الواقع العراقي بكل آلامه وقسوته والظروف التي واجهته، ويحكي معاناة ام عراقية تجسدها الفنانة العراقية المقيمة في القاهرة هدى هادي.
والفنان العقيدي مخرج وممثل عراقي متميز مقيم في القاهرة اما الفنانة هدى هادي فتميزت بداياتها الفنية بتقديم عطاء كبير في مجال المسرح والتلفزيون قبل ان تبتعد عن الاضواء خلال السنوات الاخيرة لتعود مجددا من خلال هذه المسرحية التي اعتبرتها فرصة لعودتها الى جمهورها في العراق ومصر.
وقال عضو اللجنة التحضيرية عباس عبود سالم انه تقرر ان يكون حفل الافتتاح على خشبة مسرح الجمهورية في وسط البلد حيث تنطلق اضواء المهرحان الكبير الساعة الثامنة من مساء الثلاثاء المقبل ويتضمن عزف مقطوعات موسيقية للموسيقار نصير شمة، واقامة عروض فنية للفرقة القومية للفنون الشعبية العراقية، وعرض لدار الازياء العراقية. وتابع عبود المكلف باعمال اللجنة الاعلامية للفعاليات ان حفل الافتتاح يتضمن ايضا عرض فيلم وثائقي يحكي قصة حضارات العراق، وايضا كلمة لوزير الثقافة المصري يلقيها الاستاذ حسام نصار مدير قطاع العلاقات الثقافية الخارجية، فيما سيلقي كلمة العراق الدكتور ماهر دلي الحديثي وزير الثقافة العراقية.
واضاف عبود انه تم تشكيل لجنة اعلامية متخصصة للتنسيق مع وسائل الاعلام المصرية والعراقية المقيمة في القاهرة لغرض تامين تغطية ناجحة للفعاليات طيلة ايام الاسبوع الثقافي العراقي، كما تم اطلاق صفحة على موقع الفيس بوك خاصة بالايام الثقافية باسم lrm; Baghdad Cairo.
ووتتضمن الفعاليات عرض افلام سينمائية وقال عضو اللجنة التحضيرية حكمت البيضاني انه سيتم عرض ثلاث افلام منها الفيلم التسجيلي الوضوء بالدم للمخرج حسن قاسم، والفيلم الروائي القصير صديقة الملاية الذي يعالج هموم الحياة اليومية للمواطن العراقي البسيط جسده المخرج بأسلوب يهدف للحفاظ على رموز الابداع العراقي والفيلم يختصر واقع الحياة العراقية دون ان يمثل حقبة بعينها، وستنظم ندوات خاصة عن بعض الافلام التي ستعرض خلال اسبوع ثقافي سيكون مليء بالعروض الفنية المثيرة والامسيات الادبية التي تتعانق فيها نسمات دجلة بليالي النيل الخالد.