: آخر تحديث

ديزني تبحث عن ممثلين شرق أوسطيين لدور ياسمينا وعلاء الدين

إيلاف من بيروت: لدى هوليوود تقليد عريق في انتاج افلام ابطالها ينتمون الى بلدان اخرى خارج العالم الغربي وكانت في الوقت نفسه تغفل اناطة ادوارهم بممثلين من هذه البلدان.  ولكن البحث على مواقع التواصل الاجتماعي عن ممثلين شرق اوسطيين للقيام بدور ياسمينا وعلاء الدين في انتاج ديزني الجديد لمغامرات علاء الدين يشير الى خروج هوليود عن هذا القالب النمطي. كما أن الفيلم الجديد لن يكون فيلم رسوم متحركة وإنما فيلم تقوم ببطولته شخصيات حية. 
ويأتي هذا النبأ بعد موجة انتقادات تعرضت لها صناعة السينما الاميركية لتفضيلها ممثلين غربيين يقومون بأدوار شخصيات من اجناس اخرى.  وافادت تقارير ان هذه الانتقادات اسفرت عن اناطة دور البطولة بممثلة صينية في نسخة جديدة من فيلم "مولان" ستُنتج عام 2018.  
وكان من المآخذ التي تسجل على هوليود عدم تمثيلها الأعراق الأخرى في افلامها التي تُعرض في انحاء العالم ويشاهدها جمهور من مختلف الأعراق.  
 ويأتي فيلم علاء الدين بعد فيلم "الحسناء والوحش" بطولة ايما واطسن الذي من المقرر اطلاقه في 17 مارس/آذار وينضم الى سلسلة من افلام الاكشن الكلاسيكية التي ستنتجها ديزني بنسخ جديدة.

والى جانب فيلم "مولان" فان من المقرر اطلاق فيلم "عودة ماري بوبينز" في اواخر 2018 بطولة لين مانويل ميراندا وايميلي بلانت وربما نسخة جديدة من فيلم "لاين كنغ" ايضاً.  

صورة إعلان طلب ممثلين للفيلم 

اعدت ايلاف هذا التقرير بتصرف عن هفنغتون بوست".  الأصل منشور على الرابط التالي: 

http://www.huffingtonpost.com/entry/disneys-live-action-aladdin-may-feature-middle-eastern-actors_us_58c16b9fe4b054a0ea686d12

 


 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.