قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرياض: تلقت الحكومة اليمنية دعوة للمشاركة في جولة جديدة من المحادثات بوساطة الامم المتحدة مع المتمردين الحوثيين لانهاء النزاع الدامي المستمر منذ سبعة اشهر، بحسب ما صرح المتحدث راجح بادي السبت. 
 
وصرح المتحدث "تلقينا دعوة من الامين العام للامم المتحدة (بان كي مون) نقلها المبعوث الاممي اسماعيل ولد الشيخ احمد لاجراء جولة مشاورات مع الحوثيين وصالح لتنفيذ القرار 2216". 
 
وياتي هذا الاعلان بعد يومين من اعراب نائب الامين العام للامم المتحدة يان الياسون عن امله في بدء جولة جديدة من المحادثات بين الحكومة اليمنية والمتمردين الحوثيين في تشرين الاول/اكتوبر الحالي رغم "انعدام الثقة العميق" بين اطراف النزاع. 
 
وقال بادي "لم يتم الاتفاق على مكان او تاريخ محدد" لعقد المشاورات حتى الان. 
 
الا انه صرح لوكالة الانباء الموالية للحكومة سبأ نت ان الحكومة "سترد رسميا على الدعوة الأممية خلال 48 ساعة". 
 
ويدعو القرار 2216 الى انسحاب المتمردين من المناطق التي سيطروا عليها والقاء اسلحتهم. 
 
وانهارت اول محاولة لاجراء محادثات سلام في جنيف في حزيران/يونيو بين القوات الموالية للحكومة والمتمردين الحوثيين حتى قبل ان يجلس الطرفان في نفس الغرفة.