قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: أفاد بيان رسمي ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو اجرى الخميس اتصالا هاتفيا بالعاهل الاردني الملك عبدالله الثاني معزيا بالطيار معاذ الكساسبة الذي احرقه تنظيم الدولة الاسلامية حيا.

واضاف البيان الصادر عن مكتب رئيس الوزراء ان هذا الاخير "قدم تعازيه الى الملك والشعب الاردني".

وتابع المصدر ان نتانياهو "شدد على اهمية عود السفير الاردني الى اسرائيل" و"ضرورة الحفاظ على الوضع الراهن في الاماكن المقدسة" في القدس.

يذكر ان عمان اعلنت الاثنين الماضي اعادة سفيرها الى مركزه في تل ابيب بعد ثلاثة اشهر من استدعائه.

وكانت الحكومة الاردنية استدعت سفيرها في 5 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي احتجاجا على "الانتهاكات الاسرائيلية المتكررة في القدس".

تعترف إسرائيل التي وقعت معاهدة سلام مع الاردن في 1994 باشراف المملكة الأردنية على المقدسات الاسلامية في مدينة القدس.

والحرم القدسي الذي يضم المسجد الاقصى وقبة الصخرة، هو اولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين لدى المسلمين.

ويعتبر اليهود حائط المبكى (البراق عند المسلمين) الذي يقع اسفل باحة الاقصى آخر بقايا المعبد اليهودي (الهيكل) الذي دمره الرومان في العام 70 وهو اقدس الاماكن لديهم.

ويحق لليهود زيارة الباحة في اوقات محددة وتحت رقابة صارمة، لكن لا يحق لهم الصلاة فيها.

ويستغل يهود متطرفون سماح الشرطة الاسرائيلية بدخول السياح الاجانب لزيارة الاقصى عبر باب المغاربة الذي تسيطر عليه، للدخول الى باحة المسجد الاقصى لممارسة شعائر دينية والاجهار بانهم ينوون بناء الهيكل.