قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل:&قال منسق الاتحاد الاوروبي لمكافحة الارهاب جيل دو كيرشوف في مقابلة اجرتها معه وكالة فرانس برس ان تنظيم داعش ما زال يشكل خطرا على الاتحاد الاوروبي حيث يواصل تجنيد الشبان من دون ان يرد اي مؤشر يفيد بانه يستخدم شبكات تهريب المهاجرين لادخال ارهابيين.
&
- سؤال: تكبد تنظيم داعش مؤخرا سلسلة من النكسات في سوريا. فهل ما زال يشكل خطرا على اوروبا؟
- جيل دو كيرشوف: ان "داعش" (التسمية التي يعرف بها تنظيم الدولة الاسلامية) له قدرة كبيرة على الصمود رغم النكسات. وهو لا يزال يجتذب. هناك شبان اوروبيون ما زالوا يغادرون. وهم اصغر واصغر سنا، كما ان هناك عددا متزايدا من النساء. الاتحاد الاوروبي في تعبئة واعتداءات باريس زادت هذه التعبئة لكن ذلك لم يغير الوضع. يجب مواصلة الجهود لان الخطر يبقى جسيما.
&
- سؤال: ما هو عدد الاوروبيين الذين انضموا الى الجهاد في سوريا؟
- جواب: اربعة الاف بحسب معطياتنا.
&
- سؤال: هل هناك مخاوف من ان تستخدم المجموعة شبكات الهجرة لدس ارهابيين في اوروبا؟
- جواب: "داعش" لها دور في الشبكات، لكن كمصدر تمويل. حركة التهريب مربحة جدا. لكننا لا نملك معلومات تسمح بالقول ان بعض الارهابيين يستخدمون هذه الشبكات. يجب الا نخلط الامور، لان هذا خطير. طالبو اللجوء اشخاص مضطهدون، المهاجرون غير الشرعيين ياتون طلبا لحياة افضل. ليسوا ارهابيين وليسوا مجرمين. امر في غاية الخطورة ان نمزج بين الامور الثلاثة، خصوصا اذا لم يكن لدينا ادلة.
&
- سؤال: من اين ياتي الخطر اذا على اوروبا؟
- جواب: ياتي من المقاتلين الاوروبيين الذين يحملون جواز سفر ولم يتم التعرف عليهم، انما كذلك من المقيمين في اوروبا الذين جنحوا الى التطرف على الانترنت، والذين عادوا وباتوا ينتهجون العنف في حين يعتبرون غير خطيرين. لهذا السبب علينا ان نطور برامج &لاجتثاث التطرف.
&
- سؤال: كيف يمكن للاتحاد الاوروبي منع عمليات التجنيد للقتال في سوريا وعودة ارهابيين محتملين؟
- جواب: احدى الوسائل تكمن في تعزيز اجراءات الدقيق في هويات رعايا الاتحاد الاوروبي. المادة السابعة من قوانين حدود شينغن تسمح بعمليات تدقيق منهجية على اساس مؤشرات مخاطر مشتركة. هذه المؤشرات تم تحديدها والمصادقة عليها لكنها سرية ويجب ان تبقى كذلك. "داعش" ينشر على الانترنت ارشادات موجهة الى المرشحين للجهاد. شينغن هي الحل وليست المشكلة.
&
- سؤال: وضع الاتحاد الاوروبي خطة عمل لمكافحة التطرف. ماذا عن تطبيقها؟
- جواب: نحن استبقنا التهديد. طرحت بنفسي مشكلة المقاتلين الاجانب في كانون الثاني/يناير 2013 في تحليل حول عواقب حركات الربيع العربي على امن الاتحاد الاوروبي وتم اقرار مجموعة من الاجراءات في حزيران/يونيو 2013. لكن ينبغي المواصلة على السكة. ثمة عمل كثير ينبغي انجازه، ولا سيما مع الانترنت. الدول تنتظر التزاما كبيرا من الاتحاد الاوروبي حيال عمالقة الانترنت لازالة المواقع غير القانونية وضمان المراقبة وتطوير خطاب مضاد لمنع عمليات التجنيد.
&