قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أوقفت السلطات الصينية سويديا يعمل في الصين مع جمعية "العمل العاجل الصينية" لاتهامه بالمساس "بامن الدولة" وفق ما اعلنت الثلاثاء منظمة غير حكومية اميركية.
&
وقالت منظمة "المدافعون عن حقوق الانسان الصينية" الاميركية نقلا عن زملاء سويديين ان قوات الامن اوقفت بيتر بكنريدج في 4 كانون الثاني/يناير في مطار بكين بتهمة "تعريض امن الدولة للخطر".
&
وتعمل جمعية "العمل العاجل الصينية" على دعم "المدافعين عن حقوق الانسان الذين يحتاجون للمساعدة" في الصين وخصوصا الملاحقين امام القضاء.
&
قدمت الجمعية تقريرا الى الامم المتحدة تحدث عما يتعرض له الناشطون والمعارضون الصينيون من "مناورات الترهيب والمراقبة والاقامة الجبرية والاعتداء الجسدي والاختفاء القسري والاعتقال التعسفي".
&
وقدمت الجمعية بيتر بكنريدج باعتباره جهة اتصال واوردت رقم هاتف لا يجيب.
&
ونفى متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية علمه بالقضية.
&
ولكن سفارة السويد في بكين قالت لفرانس برس ان مواطنا سويديا في الخامسة والثلاثين اوقف في الصين وانها تسعى للاستعلام عن وضعه.
&
تتعرض الجمعيات غير الحكومية الاجنبية لهجوم اعلامي في الصين بتهمة المساس بالامن القومي واشاعة القلاقل وحتى الحض على "الثورة" على الحزب الشيوعي.