قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: دعا الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الخميس الى الاحترام التام "وخصوصا من قبل نظام" الرئيس السوري بشار الاسد لوقف اطلاق النار في سوريا لافساح المجال لعقد مفاوضات السلام المقررة في في فبراير في جنيف برعاية الامم المتحدة.

وأعلن قصر الإليزيه في بيان أن "رئيس الجمهورية رأى أنه ينبغي بذل كل ما هو ممكن للسماح بإجراء المفاوضات التي تعتزم الامم المتحدة تنظيمها في الموعد المحدد. وهذا يفترض من الاطراف المعنيين، وخصوصا النظام، الاحترام التام لشروط وقف اطلاق النار الذي رحب به مجلس الامن الدولي".

وتتواصل المعارك المتقطعة قرب دمشق الخميس بين قوات النظام السوري وفصائل المعارضة، في اليوم السابع لهدنة تزداد هشاشة بسبب الخروقات المتكررة على جبهات عدة، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وبعيد الاتفاق، اندلعت معارك عنيفة بين قوات النظام ومقاتلين من حزب الله اللبناني من جهة، ومقاتلي المعارضة وجبهة فتح الشام (النصرة سابقا) من جهة اخرى في وادي بردى، خزان مياه دمشق.

وعلى الاثر، جمدت الفصائل المعارضة مشاركتها في المحادثات المتعلقة بمفاوضات السلام المرتقبة، متهمة النظام بخرق الهدنة.

وفي حال استمرار وقف اطلاق النار في سوريا، يفترض أن تجري محادثات سلام تعمل روسيا وتركيا الى جانب ايران على عقدها هذا الشهر في آستانا، على أن تليها في 8 شباط/فبراير مفاوضات جنيف في محاولة لانهاء النزاع السوري الذي خلف اكثر من 310 آلاف قتيل وملايين النازحين منذ 2011.