اسطنبول: أعلنت السلطات التركية أنها فتشت فيلا بولاية يالوا، شمال غربي تركيا، في إطار التحقيق بقضية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

وقالت النيابة العامة التركية، أمس، إن تفتيش الفيلا جاء بناءً على رصد اتصال تم بين مالكها السعودي وأحد المشتبه بهم في قضية مقتل خاشقجي، كما نقلت عنها وكالة "الأناضول".

وأشار بيان النيابة التركية إلى أن الاتصال بين الجانبين تمحور حول "التخلص من أو إخفاء" جثة خاشقجي، مؤكداً توسيع عملية التحقيق لتشمل البحث في فيلا ثانية بولاية يالوا الساحلية جنوب شرقي إسطنبول.

وذكرت "الأناضول" أن النائب العام أشرف، برفقة طاقم من وحدة مكافحة الإرهاب، على تفتيش الفيلا وفيلا أخرى بجانبها، بعد استصدار تصاريح من القضاء التركي.

وأشارت الوكالة إلى أن طائرة بلا طيار وكلباً وسيارات إطفاء انتشرت في مكان التفتيش، موضحة أن عينات استخرجت من إحدى الآبار، بحسب ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية. وتابعت أن مالك الفيلا غائب عن تركيا "منذ نحو شهرين".

وقالت رويترز نقلا عن مكتب الادعاء العام التركي أن الرجل اشترى الفيلا الواقعة قرب يلوا على بحر مرمرة قبل نحو ثلاثة أعوام.