: آخر تحديث
سنغافورة تستضيف لقاءً تاريخياً لن يتكرر

قمة ترمب - كيم فرصة استثنائية للبلدين

واشنطن: بعد تاريخ حافل من التوترات بين البلدين، وصل كلٌ من الرئيس الأميركي والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، اليوم الأحد إلى سنغافورة، قبل موعد انعقاد القمة المرتقبة بيومين، حيث تنتظر كل من ترمب ونظيره الكوري الشمالي نقاشات ساخنة بشأن ترسانة بيونغ يانغ النووية.

واشنطن: وصل الرئيس الأميركي دونالد ترمب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة الأحد قبل يومين من قمتهما التاريخية التي لا تزال نتائجها غير مؤكدة، بعد عقود من انعدام الثقة والتوترات بين البلدين.

وستكون الترسانة النووية الكورية الشمالية التي كلفت بيونغ يانغ سلسلة من العقوبات الدولية على مرّ السنوات، في صلب النقاشات.

أول رئيس يتفاوض مباشرة مع كوريا 

ووصل ترامب إلى سنغافورة على متن طائرة "اير فورس وان" الرئاسية قبيل الساعة 20,30 (12,30 ت غ).

وسيكون أول رئيس أميركي يتفاوض بشكل مباشر وهو على رأس مهامه مع وريث أسرة كيم الحاكمة في كوريا الشمالية، كما وصل الزعيم الكوري الشمالي الذي يعد ظهوره خارج بلاده نادرا جدا في وقت سابق من اليوم. 

وتم نقله إلى وسط المدينة على متن سيارة ليموزين برفقة موكب من أكثر من 20 سيارة قبل أن يلتقي رئيس الوزراء السغافوري لي هسين لونغ ليشكره على استضافة القمة.

وقال كيم "إذا نجحت القمة، فستدخل جهود سنغافورة التاريخ" مشيدا بـ"القرار الشجاع والمثير للإعجاب" باستضافتها. 

وسيلتقي ترامب البالغ من العمر 71 عاما وكيم الذي يصغره بأكثر من 30 عاما في فندق فخم في سنغافورة الثلاثاء. 

بعد مجموعة السبع

ويعزز سلوك  ترمب في قمة  مجموعة السبع في كندا حيث سحب موافقته فجأة على البيان الختامي بتغريدة غاضبة، التساؤلات حول استراتيجيته الدبلوماسية وقدرته على اجراء مفاوضات دولية رفيعة المستوى.

لكن كبير المستشارين الاقتصاديين للبيت الأبيض لاري كادلو أوضح أن انسحاب الرئيس الأميركي من البيان الختامي لقمة مجموعة السبع كان هدفه عدم "إظهار ضعف" قبل قمته مع كيم.

وستشهد القمة التقاط صورة مشتركة لترامب وكيم لم يكن من الممكن تخيلها منذ أشهر عندما كانا لا يزالان في خضمّ تصعيدهما الكلامي. لكن اسئلة كبيرة تُطرح بشأن نتيجة هذه القمة التي سيراقبها العالم بأسره عن كثب.

مطالب واشنطن 

وتطالب واشنطن بنزع الاسلحة النووية الكورية الشمالية "بشكل كامل ويمكن التحقق منه ولا عودة عنه" فيما تبرر بيونغ يانغ برنامجها النووي بضرورة مواجهة التهديد الاميركي.

وتعهدت كوريا الشمالية مرات عدة بجعل شبه الجزيرة الكورية خالية من الاسلحة النووية، لكن هذه العبارة تحمل عدة تفسيرات.

ويرى مايكل أوهانلون من معهد "بروكينغز" في واشنطن أن المسار الواقعي الوحيد هو عملية تجري "خطوة خطوة"، تتحقق حتما مع الوقت. وقال "لا يمكنني تخيّل أن رجلا، كان نظامه منذ سنوات عديدة يؤكد أنه بحاجة الى الأسلحة النووية لضمان أمنه، سيتخلى عنها بضربة واحدة، حتى مقابل تعويضات اقتصادية كبيرة".

فرصة فريدة

وتحدثت واشنطن عن احتمال التوصل الى اتفاق مبدئي لوضع حدّ للحرب الكورية. وقد انتهت الحرب الكورية (1950-1953) بهدنة وليس بمعاهدة سلام، ما يعني ان الكوريتين لا تزالان في حال حرب.

وقبل مغادرته كندا، أعرب ترامب مرة جديدة السبت عن تفاؤله ازاء هذه القمة التي يأمل في أن تكون علامة فارقة في عهده الرئاسي. وقال "أشعر ان كيم جونغ اون يريد أن يفعل شيئا رائعا لشعبه ولديه هذه الفرصة"، معتبرا  أن القمة "فرصة فريدة (...) لن تتكرر أبدأ".

دعوة لكيم

وتحدث ترمب الخميس عن احتمال دعوة الزعيم الكوري الشمالي الى البيت الأبيض اذا كان اللقاء الأول جيدا.

وقال وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو الذي التقى كيم جونغ اون مرتين في بيونغ يانغ، انه يعلق آمالا على هذه القمة، بأسلوب أكثر تحفظا. وكتب في تغريدة "على متن الطائرة +اير فورس وان+ في الطريق الى قمة سنغافورة. مستقبل أفضل ممكن لكوريا الشمالية".

وبدأت تتشكل معالم هذه القمة في البيت الأبيض منذ مارس عندما نقل موفد كوري جنوبي دعوة من كيم جونغ اون الى دونالد ترمب قبلها على الفور، ما شكل مفاجأة للجميع.

واذا كان الملياردير يتباهى بانه مفاوض استثنائي، يرى عدد من المراقبين أنه كان أقل تشددا بكثير من أسلافه قبل الجلوس على الطاولة نفسها مع كيم جونغ اون.

وأشار كريستوفر هيل وهو مفاوض أميركي سابق في هذا الملف، إلى أن "الناس يتحدثون عن قمة تاريخية (...) لكن من المهم ألا يغيب عن الأذهان أن هذه القمة كانت ممكنة لكل رئيس أميركي كان يودّ عقدها لكن أحدا لم يرغب بذلك، لأسباب وجيهة".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. امرأة اتهمت مرشح ترمب للمحكمة العليا بـ
  2. الهجرة ومفاوضات بريكست على جدول أعمال القادة الأوروبيين
  3. هل تساهم زيارة ماكرون إلى لبنان في حلحلة عقد تأليف الحكومة؟
  4. كوريا الشمالية ستغلق نهائيًا موقع التجارب الصاروخية
  5. ماتيس: باق في منصبي وزيرًا للدفاع
  6. الغموض يلف قضية اختفاء أشهر ممثلة في الصين
  7. هل باتت أيام الأسد معدودة؟
  8. السعودية تدعو للتكاتف الدولي لمواجهة
  9. نتانياهو يعزي بوتين متوعدًا طهران ودمشق
  10. الطب الجينومي يحل ألغازًا مرضية
  11. قادة أقدم حزب شيعي حكم العراق 13 عامًا يرسمون نهايته
  12. بوتين: ظروف عرضية ومأساوية وراء إسقاط الطائرة
  13. النواب الأردني يحسم مدة خدمة تقاعد الوزراء
  14. إسرائيل تحمّل الأسد وإيران مسؤولية اسقاط الطائرة الروسية
  15. الخارجية الأميركية تدافع عن نفسها من تهمة
  16. موسكو في فوضى و
في أخبار