تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

ظريف يدعو من بكين إلى اتخاذ "خطوات ملموسة" لإنقاذ الاتفاق النووي

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين: حثّ وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الجمعة لدى وصوله إلى بكين، المجتمع الدولي و"أصدقاء" إيران على اتخاذ "خطوات ملموسة" لإنقاذ الاتفاق النووي.

وتأتي زيارة ظريف إلى الصين في إطار أزمة خطيرة بين واشنطن وطهران. وقد رفض ظريف الخميس عرض الرئيس الأميركي دونالد ترامب إجراء حوار لوضع حدّ لتصاعد التوترات التي يتقاذف البلدان مسؤوليتها.

وقال ظريف بحسب شريط مصوّر نشرته وزارة الخارجية الإيرانية "يجب أن تتمكن إيران من إقامة علاقات علاقات اقتصادية طبيعية (...) إذا كان المجتمع الدولي والدول الأعضاء الأخرى (في الاتفاق) وكذلك أصدقاؤنا مثل الصين وروسيا يريدون الحفاظ على هذا الإنجاز، يجب التأكد عبر خطوات ملموسة من أن الإيرانيين يستفيدون من المزايا" التي نص عليها الاتفاق.

والصين هي أحد مستوردي النفط الإيراني الرئيسيين. بعد زيارته اليابان، يُفترض أن يناقش ظريف مع نظيره الصيني وانغ يي مستقبل الاتفاق، الذي انسحبت الولايات المتحدة منه بشكل أحادي منذ أكثر من عام.

والحكومة الصينية هي أحد شركاء إيران، إلى جانب ألمانيا وفرنسا وبريطانيا وروسيا، الذين لا يزالون طرفاً في هذا الاتفاق بعد الانسحاب الأميركي.

وفي نهاية أبريل، أعربت بكين عن "معارضتها الشديدة لفرض الولايات المتحدة عقوبات أحادية على إيران" يُرجّح أن تؤثر على مشتريات الصين من النفط الإيراني.

وقبل بضعة أيام، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنهاء اعتباراً من بداية أيار/مايو، الاعفاءات التي كانت تسمح لثماني دول (الصين والهند وتركيا واليابان، وكوريا الجنوبية وتايوان وإيطاليا واليونان) باستيراد نفط إيراني من دون التعرض إلى العقوبات الأميركية ضد إيران.

وكثّفت واشنطن الضغط على طهران منذ مطلع مايو، معززة بشكل جلي وجودها العسكري في الخليج.

وفي مواجهة حملة الضغط التي تمارسها إدارة ترامبن تأمل إيران في التمكن من مواصلة بيع نفطها إلى زبائنها الأساسيين خصوصاً الصين ولم تخفِ نيتها إيجاد أساليب للالتفاف عليها.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. بوريس جونسون يريد اتفاقًا حول بريكست
  2. إيران تكشف عن منظومة دفاع صاروخية محلية الصنع
  3. نظام أردوغان يهتز !
  4. تعطل ناقلة نفط إيرانية في البحر الأحمر
  5. بغداد: تناقض بقيادة الحشد حيال الجهة التي هاجمت معسكراته
  6. دمشق تعلن فتح معبر لخروج المدنيين من منطقة التصعيد في إدلب
  7. كلام عون عن الإستراتيجية الدفاعية يثير جدلًا
  8. انسحاب مرشح ديموقراطي ثالث من السباق الرئاسي الأميركي
  9. ترمب: الحرب التجارية مع الصين ليست حربي!
  10. حراك الجزائر يتمسك بإجراء انتخابات رئاسية
  11. ماكرون: لا بدّ أن تعود روسيا لمجموعة الثماني
  12. هذه أفضل 10 متاحف مجانية في لندن
  13. ترمب: ما من رئيس أميركي آخر ساعد إسرائيل بقدر ما فعلت
  14. رحيل الأمير فهد الخالد السديري
  15. مهلة ميركل
  16. الكشف عن ارتفاع عدد المصابين بالإيدز في العراق
في أخبار