قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الرياض: أعلنت وزارة الدفاع السعودية، الأحد، انطلاق مناورات التمرين البحري المختلط "المدافع البحري"، بين القوات البحرية الملكية السعودية والقوات البحرية الأميركية.

ونشرت وزارة الدفاع السعودية، مقطع فيديو، يرصد جانبا، من التمرين، وقالت صحيفة "عكاظ" السعودية، إن التمرين البحري المختلط، انطلق بحضور قائد القوات البحرية الملكية السعودية الفريق الركن فهد بن عبدالله الغفيلي، وقائد الأسطول البحري الخامس بالقيادة المركزية الأميركية الفريق جيمس مالوي.

ولفتت الصحيفة إلى أن قائد القوات البحرية الملكية السعودية الفريق الركن فهد الغفيلي، زار زورق الدورية الأميركي (MKVI)، بمرافقة قائد الأسطول الأميركي الخامس الفريق، جيمس مالوي.

ونوهت إلى قول مدير التمرين العميد البحري الركن محمد بن حامد الغامدي، إن الهدف منه هو تعزيز الأمن البحري وحماية المياه الإقليمية وتعزيز التعاون العسكري وتبادل الخبرات القتالية بين القوات البحرية الملكية السعودية والبحرية الأميركية.

وأضاف: "التمرين يشتمل على العديد من المحاضرات والتمارين التدريبية المقدمة من كلا الجانبين المشاركين فيه".
ويستمر التمرين، لمدة أسبوع في الأسطول الشرقي ومياه الخليج العربي، حيث ينفذ الجانبان العديد من الفرضيات والتشكيلات للقطع البحرية، بمشاركة من طيران القوات البحرية ومشاة البحرية وتدريبات على الرماية بالذخيرة الحية.