قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أقسم ألكسندر لوكاشنكو اليمين الدستورية رئيسًا لبيلاروسيا في ولاية جديدة، لكن واشنطن تقول إن الانتخابات البيلاروسية لم تكن نزيهة، وبالتالي لا تعترف بلوكاشنكو رئيسًا منتخبًا بشكل شرعي.

واشنطن: أعلنت وزارة الخارجية الأميركية الأربعاء أنّ الولايات المتحدة "لا يمكنها اعتبار ألكسندر لوكاشنكو رئيساً انتخب شرعياً لبيلاروسيا"، وذلك بعد ساعات على أدائه اليمين الدستورية.

وقال متحدث باسم الخارجية الأميركية في بيان تلقت فرانس برس نسخة منه إنّ "انتخابات 9 آب/اغسطس لم تكن حرة ولا عادلة. النتائج المعلنة زائفة ولا تضفي أي شرعية".