قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الكويت: أكد الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى اليوم ان الجامعة العربية التى تقود العمل العربي المشترك تقف أمام quot;هجمةquot; تتطلب مساندة منا أمام كل من يحاول أن يدمرها. جاء ذلك في كلمة القاها موسى في افتتاح منتدى القطاع الخاص والمجتمع المدني الذي يقام على هامش القمة العربية الاقتصادية والتنموية والاجتماعية التى ستعقد في الكويت في 19 و20 من الشهر الجاري.

وقال موسى ان العالم العربي يواجه اليوم مشكلة اكثر من مشكلة غزة والجريمة التي ترتكب بحقها فالتصادم العربي لايبشر بخير اصبح لامخرج الا ان نعمل باصرار على حماية المصالح العربية المشتركة بصرف النظر عن الموقف السياسي غير السوي في العالم العربي. واوضح ان الظروف التى تتعرض لها غزة غيرت من المزاج العربي وغيرت من الوضع دافعا اياها الى المزيد من الاضطراب مؤكدا ان quot;الاحتلال العسكري مشكلة تتطلب مواجهة من كل نوعquot;.

وقال موسى ان التخلف في مجتمعاتنا يتطلب علاج فالهدف هو احداث تنمية اقتصادية واجتماعية ومن هنا جاء اقتراح عقد القمة الاقتصادية والاجتماعية. واعرب عن شكره للكويت اميرا حكومة وشعبا لانهم تفهموا اهمية العمل الاجتماعي والاقتصادي في اطار الجامعة العربية فاعدوا للقمة كما حيا الحكومة المصرية التى شاركت الكويت في تبني الاجتماع.

وقال ان هذه المرة الاولى التى يشارك فيها القطاع الخاص والمجتمع المدني والحكومات للاعداد لمثل هذه القمة. واوضح ان الجامعة العربية اعدت لاكثر من عام للقمة الاقتصادية وثم جاء التفاهم على الانطلاق بالجامعة العربية على اسس متينة عصرية تقوم على التوازن بين دور الحكومات والمؤسسات والمجتمع المدني ليكون الطرح شاملا مبنيا على كل ما يتمناه اصحاب المصلحة الحقيقية الناس. ودعا موسى الى ضرورة التعرض بالنقاش خلال المنتدى لضعف البنية التحتية في الاقتصاد العربي وبلورة الاقتراحات لمواجهتها لنقلها الى القمة الاقتصادية. وقال ان بنود لمنتدى اليوم هي بنود القمة الاقتصادية وهي التى تشكل اعمال القمة.