قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: راى الرئيس الاميركي باراك اوباما الثلاثاء في انسحاب الجنود الاميركيين من المدن العراقية مرحلة quot;مهمةquot;، لكنه حذر من انه لا تزال امام العراق quot;ايام صعبةquot;.

وكان قائد القوات الاميركية في العراق وافغانستان الجنرال ديفيد بترايوس اعلن في وقت سابق اليوم ان اعادة انتشار القوات الاميركية في العراق تتم quot;بلا مشاكلquot; على الرغم من عدة هجمات.

وقال بترايوس للصحافيين في بيروت quot;اعتقد ان العملية تتم بلا مشاكل، على الرغم من عدة هجمات كبيرةquot;.

وافاد ان عدد الهجمات تراجع الى ما بين 10 و15 يوميا مقابل 160 يوميا في حزيران/يونيو 2007.

وتسلم العراق بالكامل الثلاثاء السيطرة على كل مدنه وتجمعاته السكنية، بعد ستة اعوام على الاجتياح الاميركي، لكن هذا اليوم التاريخي شهد هجوما داميا في كركوك شمال بغداد.

والتقى بترايوس المسؤولين اللبنانيين ومن بينهم الرئيس ميشال سليمان ورئيس الوزراء المنتهية ولايته فؤاد السنيورة ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، لبحث التعاون الامني بين واشنطن وبيروت.

وقال quot;من المطمئن جدا رؤية الانجازات التي تحققت منذ زيارتي الاخيرة قبل عامquot;، في اشارة بشكل خاص الى quot;تشكيل حكومةquot;، ومتانة الاقتصاد وانتخابات 7 حزيران/يونيو التشريعية الاخيرة في لبنان التي جرت بلا مشاكل تذكر.

واضاف الجنرال بترايوس ان بلاده ستواصل مساعداتها العسكرية للبنان وتزويده بالعتاد والتدريب.

بان كي مون يدعو العراقيين الى رفض محاولات إثارة العنف

بدوره، حث الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون العراقيين اليوم على رفض محاولات إثارة المزيد من أعمال العنف في الوقت الذي تتجه فيه البلاد نحو التعافي. وأدان بان في بيان وزع اليوم أحداث العنف الأخيرة في العراق ،ودعا الشعب العراقي الى مقاومة الجهود الهادفة الى تقويض اتجاهات التعافي في البلاد.

وأضاف البيانquot;لاحظ الأمين العام ان العراق يستفيد من تحسن المناخ الأمني ،ويناشد الشعب العراقي الاستمرار في رفض هذه المحاولات الهادفة الى إثارة المزيد من أعمال العنف في البلادquot;.