قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


بغداد: رجحّت مصادر برلمانية عراقية قرب الاعلان عن انضمام القائمة العراقية (ليبرالية) التي يتزعمها رئيس الوزراء الأسبق أياد علاوي الى الائتلاف الوطني العراقي وخوض الانتخابات التشريعية المقبلة والمقررة مطلع العام المقبل بقائمة انتخابية موحدة
وأكدت المصادر quot;هناك أجواء ايجابية وجدية من التقارب في المواقف ووجهات النظر بين الجانبين ظهرت من خلال مشاورات واتصالات ثنانية جرت خلال الفترة الماضية ربما تتوج عقب عطلة عيد الفطر بالإعلان عن تحالفهما لخوض الانتخابات المقبلة بقائمة مشتركةquot;، وتابعت أن quot;الائتلاف الوطني الجديد ومنذ إعلان انبثاقه الشهر الماضي أبقى الباب مفتوحاُ لجميع القوى والكتل السياسية التي ترغب بالإنضمام اليهquot; حسب قولها

وبشأن اختلاف الرؤى السياسية لكلا الطرفين وكيفية اتفاقهم على برنامج واحد قالت المصادر quot;لقد أكد مفاوضو الائتلاف خلال اللقاءات التي جمعتهم مع أعضاء القائمة العراقية على أن مشروعهم السياسي يدعو إلى دعم وحدة العراق في المرحلة المقبلة بصرف النظر عن التوجهات الآيديولوجية لهذه الجهة السياسية أو تلكquot;، ونوهت بان quot;كتلة العراقية كانت تؤكد من جانبها خلال اللقاءات التي جمعت الطرفين على مسألتين ضروريتين، الأولى أن تكون مسارات العملية السياسية في البلاد متوازنة وشاملة لجميع العراقيين دون تمييز انطلاقاُ من أهمية تفعيل مشروع المصالحة، أما المسألة الثانية فكانت تتعلق ببناء الدولة العراقية ورغبتها بأن تصبح دولة مؤسسات تحكمها القوانين والدستورquot; على حد تعبيرها

وردا على سؤال حول امكانية انضواء حزب الدعوة الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي تحت خيمة الائتلاف الجديد قالت المصادر quot;حوار الائتلاف لم ينقطع مع حزب الدعوة ومازال الباب مفتوحا امامه للمشاركة، لكن اغلب الظن أن المالكي يتجه لخوض الانتخابات بمفرده، معتمدا على النجاح الذي حققه بانتخابات المجالس المحليةquot; على حد تعبير المصادر

وكان الائتلاف الوطني العراقي أعلن في 24 آب/ أغسطس الماضي عن مشاركة المجلس الأعلى الاسلامي والتيار الصدري وحزب الفضيلة وأحزاب شيعية أخرى، فضلا عن مؤتمر صحوة العراق وشخصيات مستقلة، في ظل غياب حزب الدعوة الإسلامية الذي يتزعمه رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، والذي من المتوقع أن يخوض الانتخابات النيابية المقبلة بقائمته المنفردة هي ائتلاف دولة القانون التي حازت على المرتبة الأولى في 9 من بين 14 محافظة عراقية خلال انتخابات مجالس المحافظات الماضية التي جرت نهاية كانون الثاني/يناير الماضي