قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يشهد الشارع الرياضي العراقي استعدادات علىأعلى المستوياتفي التنابز والإثارة وإغاظة الآخر بين مشجعي الفريقين الإسبانيين الأشهر في العالم ،ريال مدريد وبرشلونة، إزاء كل مباراة يلعبها الفريقان معاً، وتشتد الخصومة مع إقامة المباراة حيث تتعالى الصيحات ، فهذا يصرخ (برشا .. برشا) وذاك يرد عليه (ملكي .. ملكي)!

نجما الريال والبارسا... كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي


مثل كل مرة ،يشهد الشارع الرياضي العراقي استعدادات في التنابز والاثارة وإغاظة الآخر بين مشجعي الفريقين الاسبانيين الاشهر ريال مدريد وبرشلونة ازاء كل مباراة يلعبها الفريقان معا، وتشتد (الخصومة) مع اقامة المباراة حيث تتعالى الصيحات ، فهذا يصرخ (برشا .. برشا) وذاك يرد عليه (ملكي .. ملكي) ، بل إن الامر احيانا يتعدى الى الشعر ، وهذه المرة استعدّ المشجعون قبل ايام وكل منهم يمني نفسه بفوز الفريق الذي يشجعه في اللقاء الذي سيجمع بينهما اليوم السبت ،حيث يشجع الجمهور العراقي بشكل لافت وكبير هذين الفريقين اكثر من سواهما من الفرق الاخرى ، وقد اسمعني مشجعان للفريقين ما يحفظان من شعر باللهجة العامية العراقية الذي يسمى (الابوذية) ، حيث قال لي البرشلوني :

(القلب لو لعبت البرشا ونسته
ولعبهم فرحته يريدهة ونسته
اذا صار الوسط جافي وانستا
اذا عد ميسي محلولة القضية)

فيما كان الريالي يرد عليه بفرح وشماتة بالقول :

إقرأ أيضاً
شعب الملكي يريد إسقاط نظام الكتلان (6-7)
تونس الثائرة تعيش على وقع quot;كلاسيكوquot; ريال مدريد وبرشلونة
تباين المواقف وترجيح أكثر لكفة الفريق الملكي (5-7)
الكلاسيكو يُشعل أجواء التشجيع بين الجماهير الرياضيّة بالمغرب
رفض التكهن بالنتيجة ورجّح كفة ميسي على رونالدو (4-7)
مارادونا لـquot;إيلافquot;: كلاسيكو الريال والبارسا الأفضل في العالم
الصاصي وبلعيد وتحدي الريال وبرشلونة (3-7)
الهوس بكلاسيكو إسبانيا يُقسم اللاعبين الدوليين والصيادين اليمنيين
إيلاف تواصل تغطية أجواء القمة الكرويّة في البلدان العربيّة (2-7)
كلاسيكو البارسا والريال يلهب مشاعر المصريين قبل انطلاقه بساعات
فرصة للمواطن البسيط لنسيان الكثير من متاعبه وهمومه اليومية (1-7)
حمى الكلاسيكو الإسباني تشتعل مبكراً في الشارع الرياضي الجزائري

(تظل نادي الملك انته ويا ريال
وغلاتك ماتنشره بيورو ولا ريال
قولو للبرشه لا تلعب ويا ريال
فلم هندي تصير ترى هيه)

ويستمر السجال ما بين مزاح واثارة واغاظة معتمدين على النتائج السابقة للفريقين او ترتيبهما في قائمة الدوري الحالي، وحاولت ان اعرف توقعات المشجعين للمباراة المرتقبة والمهمة بين الفريقين ، فانبرى مشجع ريالي قائلا : نحن سنفوز طبعا، الريال هو الملك ومستواه في تحسن ونتائجه افضل من برشلونة لذلك اعتقد ان الفوز سيكون ابيض ، للريال ، للملكي ، اما زميله البرشلوني فقال : برشلونة ينتظر هذه المباراة كي يعطي الريال درسا في ان فرحه بالتصدر كان وهميا ، وان الخسارة آتية اليه لا محالة، نحن لها ، نحن للريال في هذه الموقعة، وسيفعلها ميسي ليقول للعالم انه الافضل حتى من بيليه ومن مارادونا .

وعلى الرغم من ان المقهى الشعبي في المنطقة الذي اعتاد عليه المشجعون في مشاهدة المباريات قد اغلق ابوابه بسبب الترميم الا ان المشجعين وجدوا مقهى اخر وان كان بعيدا بعض الشيء عن محل سكناهم لمشاهدة المباراة بشكل جماعي وهو كما قالوا يجعل المباراة اكثر حماسية واجمل اجواء ، وقال احدهم : نحن الاصدقاء نختلف في تشجيعنا للفريقين وهذا ما يجعلنا نتسلى في المباراة كثيرا بسبب الصرخات والكلمات التي نطلقها ،واجمل الاوقات حين نجتمع في مقهى ويستمر بالتشجيع الى ما بعد المباراة ، انا اشجع ريال مدريد واعشق لاعبيه واعتقد ان الجمهور العراقي يعشق كثيرا المباراة التي تجري بين البرسا والريال لانها اجمل المباريات وفيها العديد من نجوم الكرة العالمية المهاريين ما يجعلنا نستمتع بطول وقت المباراة وحتى ربع الساعة الذي هو وقت الاستراحة لان الجو يبقى مشتعلا بالمتعة والجمال .

على الصعيد ذاته تباينت وجهتا نظر مدرب فريق الشرطة باسم قاسم والمدرب نبيل زكي حول ما سيؤول اليه كلاسيكو الدوري الاسباني بين صاحبي المركزين الاول والثاني ريال مدريد وبرشلونة .

فقال المدرب باسم اجد ان النتيجة الافضل ستصب في النهاية لصالح فريق برشلونة سعيا منه لتقليل الفارق مع المتصدر الريال وبالتالي البحث عن فرصة الحفاظ على لقب الدوري من جديد في الوقت الذي سيسعى الريال هو الاخر لتحقيق نتيجة ايجابية لزيادة رصيده من النقاط وبالتالي اصبحت الفرصة سانحة له لتحقيق اللقب .

واضاف: ان الامكانيات الفنية التي يملكها برشلونة خاصة بوجود ميسي وتشافي تجعله دائم الخطورة على مرمى الريال في الوقت الذي لايمكن ان ننكر القوة الهجومية لفريق الريال خاصة بوجود الهداف رونالدو وان كنا نجد ان منطقة الوسط تميل لصالح برشلونة ، اذن واستنادا الى المعطيات لكلا الفريقين فان المباراة ستبقى صعبة لكلاهما ، كما اننا لايمكن ان نتصور ان يعاد سيناريو الموسم الماضي بتحقيق برشلونة لنتيجة كبيرة لان لكل مباراة ظروفها .

أما المدرب نبيل زكي فيميل الى ان الكفة ستصب في صالح فريق الريال متصدر الدوري ، فقال : اعتقد بهذا الرأي لصالح الريال استنادا الى امتلاكه خطا هجوميا متميزا متمثلا بوجود المهاجم الهداف رونالدو وبنزيمة وزيماريو من الخلف وهو ما سيشكل خطورة كبيرة على مرمى حارس برشلونة في الوقت الذي تميل الكفة في منطقتي الوسط والدفاع لصالح فريق برشلونة مقابل خط هجومي رباعي قوي لبرشلونة بقيادة ميسي لكن هؤلاء يتم المناورة فيما بينهم كما ان ما يعاني منه فريق برشلونة هو ان اغلب لاعبيه قصار القامة باستثناء ثلاثة منهم وهذا يصب لصالح فريق الريال الذي يمتلك لاعبين جلهم طوال القامة .

واضاف : طبيعة الظروف التي تحكم مباراتهما ستختلف عما شهده الموسم الماضي بان تكون الغلبة لفريق برشلونة وبعدد كبير ومن الاهداف كون الريال يعيش بافضل حالاته ويسعى لان يبتعد بالنقاط عن فريق برشلونة وذلك بلا شك سيجعل من فرصته في كسب اللقب كبيرة اذا ما حقق الفوز في المباراة .