قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أوضح رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جوزيف بلاتر ان نهائيات كأس العالم المقررة في البرازيل عام 2014 ستكون quot;تحدياً للأوروبيينquot; الذين لم يسبق لهم الفوز بالكأس الغالية في القارة الاميركية.

وقال بلاتر في حديث لصحيفة quot;أو غلوبوquot; البرازيلية عداة سحب قرعة التصفيات المؤهلة الى النهائية في ريو دي جانيرو : quot;لم تفرط منتخبات اميركا الجنوبية ابدا في اي كأس عالمية أقيمت نهائياتها في القارة الاميركية. اوروبا لم يسبق لها ابدا الفوز بها في الاراضي الاميركية، وبالتالي فان الامر سيكون تحديا بالنسبة الى الاوروبيينquot;.

وتابع quot;في عام 1930، فازت الاوروغواي المضيفة على الارجنتين في النهائي، ثم توجت باللقب على حساب البرازيل عام 1950. في عام 1962 في تشيلي، تغلبت البرازيل على تشيكوسلوفاكيا في النهائي، ثم توجت باللقب على حساب ايطاليا عام 1970 في المكسيك. وفي عام 1978 في الارجنتين، حققت الاخيرة اللقب على ارضها على حساب هولندا، ثم فازت به عام 1986 في المكسيك على حساب المانيا الغربية. وفي عام 1994 في الولايات المتحدة، كان اللقب من نصيب البرازيل على حساب ايطاليا بركلات الترجيحquot;.

واعترف بلاتر بانه اذا كانت ترغب البرازيل في استضافة مونديال 2014 quot;فعليها انجاز عمل كبير في البنى التحتية اولا ثم الامور اللوجيستية بعد ذلكquot;، مؤكدا quot;ثقته في قدرة البرازيل على الاستضافة لانها تعرف مسؤولياتها جيداquot;.