قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&يعاود قطار الدوري المصري لكرة القدم دورانه بعد توقف زاد عن 40 يوما لانشغال العديد من لاعبي الاندية مع المنتخبين الاول المشارك في تصفيات مونديال 2018 في روسيا، والاولمبي الذي خرج من الدور الاول للتصفيات المؤهلة الى اولمبياد 2016 في ريو دي جانيرو.

وتقام المرحلة الثامنة على مدى 3 ايام فيلعب الاثنين المقاولون العرب مع مصر المقاصة، والاتحاد السكندري مع طلائع الجيش، والانتاج الحربي مع انبي، والثلاثاء أسوان مع إتحاد الشرطة، والإسماعيلي مع غزل المحلة، والداخلية مع بتروجيت، والخميس حرس الحدود مع الزمالك، ووادي دجلة مع المصري البورسعيدي، والأهلي مع سموحة.
&
ويحل المقاصة المتصدر (15 نقطة) ضيفا على المقاولون العرب الثالث عشر (6) في ظروف صعبة معنويا على لاعبيه بعد القبض على زميلهم في الفريق السيد حمدي وحبسه احتياطيا على ذمة قضية ضبطه باقراص مخدرة، الامر الذي دفع بالمدير الفني ايهاب جلال للاجتماع مع اللاعبين عدة مرات لمطالبتهم بنسيان هذا الأمر.
&
وفي ابرز المباريات، يلتقي الداخلية الثاني (14 نقطة) بتروجيت الرابع عشر (5) الذي عين طلعت يوسف مدربا جديدا بعد استقالة احمد حسن.
&
في الاسكندرية، يخوض الزمالك الخامس (10) اختباره الاول امام مضيفه حرس الحدود باشراف قيادة فنية جديدة على رأسها البرازيلي ماركوس باكيتا بدلا من البرتغالي جيسوالدو فيريرا ، الذي اعتذر عن تدريب الفريق.
&
وسيحاول باكيتا تقديم اوراق اعتماده لدى جماهير الزمالك بتحقيق الفوز مستغلا الحالة غير الجيدة لاصحاب الارض الذين فشلوا في تحقيق اي فوز حتى الان وتمترسوا في المركز الاخير (3 نقاط).
&
وتخشى جماهير الزمالك الرابع (10 نقاط من 4 مباريات) على نتائج الفريق في المراحل المقبلة بسبب عدم استغلاله لفترة التوقف بالشكل الامثل ووجود العديد من الخلافات والازمات التي حالت دون اقامة معسكر خارجي والاكتفاء بالتدريبات اليومية في النادي.
&
وعلى ملعب بتروسبورت يستضيف الأهلي السابع (9 نقاط) سموحة التاسع (9) في مباراة صعبة لان مواجهات الفريقين غالبا ما ندية واثارة ويصعب توقع نتائجها.
&
وينتظر الجميع الشكل الجديد الذي وعد به المدير الفني للاهلي البرتغالي جوزيه بيسيرو بعدما استغل فترة التوقف باحسن صورة من خلال معسكر في الإمارات لمدة 10 ايام وخوضه لقاء قويا ضد الصفاقسي التونسي.
&
ويأمل الأهلي باستعادة سكة الانتصارات بعد سقوطه في آخر مباراة امام مصر المقاصة، وبالتالي العودة للمنافسة على الصدارة، &فيما يأمل سموحة بدوره تحقيق الفوز ودخول المربع الذهبي والتغلب على سوء الطالع الذي واجهه في المباراة التي تعادل فيها مع حرس الحدود.
&
وفي الإسماعيلية، يأمل الإسماعيلي الرابع (10 من 5) في استمرار نتائجه المتميزة حين يستضيف غزل المحلة قبل الأخير (3).