قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رد جون تيري قائد فريق تشلسي الانكليزي لكرة القدم، على التصريحات الساخرة التي أدلى بها النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، بعد مباراة الفريقين في اياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وطرد نجم سان جرمان الأول ابراهيموفيتش بعد نصف ساعة على البداية، بعد ان ارتكب خطأ على البرازيلي اوسكار فعاجله الحكم الهولندي بيورن كويبرز ببطاقة حمراء مباشرة، بعد ضغط كبير من جل لاعبي البلوز على الحكم لطرد إبرا.

حالة الطرد أثارت سخرية العملاق السويدي الذي لم يهضم طرده مبكرا، وقال بعد المباراة "لم اعرف ما اذا كان علي ان افقد اعصابي او ان امزح، عندما رأيت البطاقة الحمراء قلت في نفسي ان الحكم لا يعرف ماذا يفعل"، قبل أن يضيف "الأسوء اتي بعد ذلك عندما رأيت جميع لاعبي تشلسي يحيطون بي، كان لدي انطباع بان مجموعة من الاطفال حولي".

وسارع جون تيري للرد على سخرية إبراهيموفيتش الذي وصف لاعبي البلوز بالأطفال، وقال في تصريحات نقلتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية: "يتعين توجيه نفس القدر من اللوم أيضا للاعبي باريس سان جيرمان بسبب تصرفاتهم خلال المباراة".

وأضاف جون تيري موجها كلامه بشكل مباشر إلى إبراهيموفيتش "لابد من وقوفك بجانب زملائك في الفريق، كل فريق هو جزء لا يتجزأ، هذا جزء من اللعبة".

وحاول اللاعب الإنكليزي تبرير سلوك زملائه في الفريق اللندني، بالرغم من أن الصور أظهرت محاولات جادة من لاعبي تشلسي للتأثير على الحكم الهولندي كي يسارع في طرد العملاق السويدي، حيث توجه نحو الحكم جميع لاعبي البلوز باستثناء الحارس البلجيكي تيبو كورتوا واللاعب المصاب أوسكار الواقع على الأرض، وذلك من أجل مطالبة الحكم بمنح إبرا البطاقة الحمراء، وقال: "كانوا فقط يردون على استفزازات لاعبي سان جيرمان".

وأضاف قائد البلوز "وبما أنهم يلاحقون الحكم فان الشيء الوحيد الذي يمكننا القيام به هو الرد على ذلك".

وتابع "كمجموعة من اللاعبين لا يمكننا تركهم يلتفون حول الحكم محاولين حثه على إنذار لاعبينا، عندما توجهت نحو الحكم رفقة أربعة أو خمسة من زملائي، كان موقفا ليس جيدا، ولكنني أعتقد أن هذا جزء من اللعبة".

جدير بالذكر ان رفقاء جون تيري أقصوا من المسابقة الأوروبية العريقة على يد الفريق الباريسي اثر تعادلهم بهدفين لمثلهما بعد التمديد، علما أن مباراة الذهاب في باريس انتهت بالتعادل 1-1.