قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طالبت صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية نادي مانشستر سيتي وصيف بطل الدوري الإنكليزي الموسم المنصرم بتسريح عدد من أبرز نجومه الذين حملوا ألوانه في المواسم المنصرمة وكانوا ضمن عناصره عندما احرز درع الدوري قبل موسمين.&

وجاءت مطالبات الصحيفة بعد التعاقدات التي قامت بها إدارة السيتزن هذا الصيف والتي بلغت قيمتها المالية نحو 60 مليون جنيه إسترليني لجلب المهاجم الإنكليزي الشاب رحيم ستيرلينغ ولاعب الوسط&فابيان&ديلف&و&المهاجمين باتريك روبيرتس واينيس اونال في انتظار إبرامها صفقات أخرى خاصة مع البلجيكي كيفين دي بروين مايسترو فريق فولفسبورغ الألماني الذي سيكلف خزينته نحو 50 مليون جنيه إسترليني لفسخ عقده مع وصيف بطل البندسليغا.
&
وتجبر هذه الانتدابات المدرب التشيلي مانويل بليغريني على ضرورة غربلة عناصر الفريق قبل انقضاء الميركاتو الصيفي وهي ضرورة تفرضها دواع فنية تتعلق بالخيارات التكتيكية للمدرب ومالية تتعلق بقواعد اللعب المالي النظيف.
&
ورشحت الصحيفة البريطانية خمسة أسماء لمغادرة النادي هذا الصيف بسبب تقلص فرصهم في اللعب ضمن التشكيل الأساسي للفريق هذا الموسم بعد الاستقدامات الجديدة ، ويأتي على رأس المرشحين للرحيل عن مانشستر المهاجم البوسني إدين دزيكو الذي سيكون الضحية الابرز بعد قدوم المهاجم الإنكليزي ستيرلينغ ، وبحسب تقرير الصحيفة فإن روما الإيطالي مهتم جداً بالاستفادة من خدماته ، وقدم له عرضا ماليا بلغت قيمته 12 مليون جنيه إسترليني ، غير ان السيتزن سيطلب نحو 20 مليون لفك ارتباطه معه.
&
الاسم الثاني المرشح للرحيل هو النجم المونتينغيري &ستيفان يوفيتيتش الذي خسر ثقة مدربه التشيلي بعد انتداب المهاجم العاجي ويلفريد بوني في الميركاتو الشتوي المنصرم ، حيث أصبح مرشحاً للعودة للدوري الإيطالي والانتقال للعب في صفوف إنتر ميلان .
&
و =بدوره يستعد المدافع الصربي اليكسندر كولاروف للمغادرة ومرافقة دزيكو ويوفيتيتش بالعودة إلى الملاعب الإيطالية التي قدم منها إلى إنكلترا في ظل تقلص حظوظه في اللعب أساسياً بتواجد غايل كليشي ، حيث يُعد مرشحاً للانضمام إلى نادي ميلان مع المدرب سينيسا ميهايلوفيتش الذي دربه في نادي لاتسيو قبل أن ينتقل إلى صفوف مانشستر سيتي في عام 2010.
&
اما الاسم الآخر المرشح بقوة للرحيل فهو الفرنسي سمير نصري الذي فقد بريقه الموسم المنصرم وقدم أداء مخيباً للآمال وغاب عن الكثير من المباريات رغم انه يتقاضى راتباً أسبوعياً ضخما يقدر بـ 180 الف جنيه استرليني لذلك تسعى الإدارة إلى تسريحه والتخلص من اعباءه الفنية والمالية التي ارهقت خزينة الفريق بدون مردود فني إيجابي ، خاصة بعد التعاقد مع سترلينغ وإحتمالية قدوم دو بروين مما يجعل بقاء نصري في مانشستر أسيراً لدكة الاحتياط وهو ما يفرض عليه دراسة العروض التي من شأنها إنقاذه وتغيير مشواره الكروي مع فريق آخر يضمن له اللعب بانتظام في تشكيلته الأساسية بعدما تبين انه يحتاج لتغيير الأجواء من أجل إستعادة توهجه.
&
بدوره لاعب الإرتكاز البرازيلي فرناندو تضاءلت فرصه في اللعب أساسياً بعد قدوم فابيان ديلف وإحتمالية مجيء الفرنسي بول بوغبا ، وهو ما يزيد من فرص الاستغناء عنه من قبل مدرب السيتي بعد تراجع أداءه في المرحلة الثانية من الموسم المنصرم بعدما دشن مغامرته مع النادي بشكل جيد مما يتعين عليه هو الآخر التفكير في الرحيل تفاديا لدكة الاحتياط.