قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تتواصل فعاليات المبادرة التي أطلقها نادي روما وصيف بطل الدوري الايطالي لكرة القدم، لجمع التبرعات من اجل مساعدة اللاجئين، وذلك على غرار عدد من الاندية الاوروبية الاخرى التي سبقته الى هذا الامر بهدف محاولة تخفيف العبء على الدول الاوروبية المضيفة والنازحين على حد سواء.

وعرض الحساب الرسمي لنادي روما الإيطالي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، بالتعاون مع مؤسسة "فوتبول كير" الخيرية، القمصان الخاصة بنجوم الفريق، وفي مقدمتهم المصري محمد صلاح، وخوان إيتوربى، وفلورينزى، ودانييلي دي روسي، للبيع في مزاد علني، سيعود ريعها لمساعدة اللاجئين.

ومن المقرر أن تعود عوائد هذا المزاد العلني لمساعدة اللاجئين حول العالم، حيث تتولى مؤسسة "فوتبول كير"، بالتعاون مع نادى روما الدعم لطالبي اللجوء حول العالم.

وكان روما قد أطلق على حملته اسم "كرة القدم تكترث" وكان رئيس النادي جيمس بالوتا أول المتبرعين بمبلغ ضخم، وذلك بحسب ما كشف الموقع الرسمي لرابطة الدوري الايطالي.

أما بالنسبة للنجم المصري محمد صلاح، فقد كان من أوائل اللاعبين الذين وقفوا إلى جانب اللاجئين وتحديدا السوريين، حيث سبق له أن حرص على نعي الطفل السوري آلان الكردي الذي جرفته الأمواج لشواطئ تركيا بعد محاولة اسرته التوجه من تركيا إلى اليونان الشهر الماضي.

ونشر صلاح صورة للطفل على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي"فيسبوك" وكتب قائلا: "في زمان لم تعد الكلمات فيه تستطيع التعبير عن حزن المشاعر أقول لك يا صديقي الصغير نوما هادئا وراحة أبدية".

&

&