كشفت واندا نارا، زوجة اللاعب الأرجنتيني ماورو إيكاردي، و وكيلة أعماله، عن سعي العديد من كبار الأندية الأوروبية للحصول على خدماته ، خلال الفترة الماضية، لافتة في ذات السياق، أنّ العقد الجديد للمهاجم المتألق مع فريقه انتر ميلان يتضمن شرطاً جزائياً ضخماً بقيمة 110 مليون يورو.

وقالت واندا، في تصريحات لصحيفة " أنفوبايي" الإيطالية:""مهمتي تدور حول تجديد عقد إيكاردي، وأن أحضر له زيادة في الراتب، ووضع في عقده أكبر شرط جزائي في إيطاليا".
وأضافت قائلة: "العام الماضي قمت ببيع 50% من حقوق صوره للإنتر، والباقي كان لنا.. نحن نعمل معاً الآن لهذا السبب، كل شيء نفعله يجلب عائدات رعاية للنادي".
وتابعت واندا متحدثة عن زوجها:" "إيكاردي قام بتأليف كتاب، سوف ينشر الأحد المقبل، بعنوان (ماورو إيكاردي دائما يسير للأمام.. سر تاريخي)".
وأوضحت واندا نارا أنّ موكلها وزوجها قد تلقى عروضاً من أندية أوروبية كبيرة عدة، حيث قالت: "يوفنتوس، ريال مدريد، باريس سان جيرمان، نابولي، وأتلتيكو مدريد، اجتمعت مع كل هذه الأندية حيث رغبوا في التعاقد مع النجم الأرجنتيني".
واسترسلت قائلة: "هذا العام حاول يوفنتوس التعاقد معه بأي ثمن، نابولي فعلوا نفس الأمر، كان هناك توتر مع إنتر خلال مرحلة المفاوضات، الآن كل شيء على ما يرام، ماورو أراد البقاء معهم".
ورداً منها على سؤال حول النسبة التي ستتلقاها من العقد الجديد لإيكاردي، ردت وانداً :"مثل أي وكيل أعمال، وكل شيء يمتلكه ماورو هو لي، فهو زوجي، لن أتحدث عن أي أرقام لكيلا أزعج زملائي، إيكاردي لا يدين لي بأي شيء، فكل شيء دفعه النادي".
وأشارت واندا أنّ زوجها لم يكن يعرف أي شيء عن سير مفاوضات تجديد العقد،حيث قالت:"لم يكن يعرف شيئاً عنها، عندما أنهينا المفاوضات اتصلت به ليوقع العقد، كان بعيداً تماماً عن التوتر، هو يثق بي لأبعد حد، أنا أستمع جيداً لكل ما يريده وأنا زوجته وأعرف تماماً ما يسعده".
وعن تجاهل استدعاء إيكاردي للمنتخب الأرجنتيني، قالت واندا: "سيأتي الاستدعاء يوماً ما، ماورو أفضل مهاجم رقم 9 بإمكانهم الحصول عليه، المدرب باوزا تحدث عنه بشكلٍ جيد، لكن ماورو انتظر بما فيه الكفاية".
وبات ماورو إيكاردي قريباً من تجديد تعاقده مع انتر ميلان، بعدما اتفقت وكيلته مع إدارة النادي على كافة البنود، حيث سيتقاضى راتباً سنويا بقيمة 5.5 مليون يورو في عقد يمتد لـ 5 سنوات، مع شرط جزائي بقيمة 110 مليون يورو.