قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

رفع المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا عدد ركلات الجزاء الضائعة التي أهدرها أحد أفراد الثلاثي الهجومي بنادي برشلونة الإسباني المعروف اختصارًا بـ " MSN " إلى 15 ركلة منذ موسم 2014-2015.

وكان نيمار قد اضاع ركلة جزاء في المباراة التي جمعت فريقه برشلونة بضيفه مانشستر سيتي الاربعاء المنصرم على ملعب " الكامب نو"، في الجولة الثالثة من منافسات دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا، والتي انتهت بفوز "البارسا" برباعية نظيفة.
وبحسب تقرير لصحيفة "سبورت" الإسبانية، فإن الثلاثي الهجومي بنادي برشلونة قد تحصل على 38 ركلة جزاء منذ موسم 2014-2015 في كافة البطولات الرسمية التي خاضها، تمت ترجمة منها 23 هدفًا بينما تم إهدار 15 ركلة.
وحصل البارسا على 11 ركلة جزاء في الموسم الأول للثلاثي اللاتيني، نجحوا من خلالها في ترجمتها إلى 7 أهداف، مقابل إضاعتهم لأربع ركلات جزائية، اما في الموسم الثاني 2015-2016 ، فقد حصل الثلاثي الهجومي المرعب على 24 ركلة جزاء سجلوا منها 14 هدفاً، بينما اهدروا 10 ركلات جزائية.
وفي الموسم الجاري تحصل "الأم أس ان "على ثلاث ركلات جزاء حتى الآن، سجلوا منها هدفين مقابل إهدارهم لركلة جزاء واحدة.
ويعتبر الارجنتيني ميسي الأكثر اهدارًا لركلات الجزاء بين الثلاثي، بعدما فشل في ترجمة سبع ركلات جزائية إلى أهداف من أصل 18 ركلة جزاء انبرى لها، ثم يأتي بعده البرازيلي نيمار الذي اضاع امام مانشستر سيتي ركلة الجزاء السادسة من أصل 14 ركلة تقدم لتنفيذها، وأخيراً حل الأورغوياني لويس سواريز ثالثاً بين أفراد الخط الهجومي، بعدما اهدر ركلتين فقط من أصل ست ركلات تولى تسديدها.
شاهد ركلة الجزاء الضائعة من نيمار