قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يعيش نيس المتصدر فترة تاريخية يأمل ان تستمر كثيرا وهو يحل على كاين المتواضع الاحد في المرحلة الثانية عشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

لم يكن احد يتوقع ان يقف نيس على صدارة "ليغ 1" بعد منتصف الطريق في دور الذهاب، لكنه نجح بالفوز 9 مرات في 11 مباراة والابتعاد بفارق 6 نقاط عن مطارديه موناكو وباريس سان جرمان حامل اللقب.

واللافت في مشوار الفريق الجنوبي فوزه حتى الان على اندية عريقة مثل مرسيليا (3-2) وموناكو (4-صفر) وليون (2-صفر)، علما بانه يلتقي باريس سان جرمان في 9 كانون الاول/ديسمبر المقبل.

ويعول فريق المدرب السويسري لوسيان فافر على الثلاثي المغربي يونس بلهندة والايطالي ماريو بالوتيلي والحسن بليا، علما بانه يواجه ريد بول سالزبورغ في الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" الخميس.

ويختتم باريس سان جرمان حامل اللقب في اخر اربع سنوات المرحلة عندما يستقبل رين الخامس على ملعبه "بارك دي برانس" في مباراة قوية.

واستعاد فريق العاصمة توازنه بعد اهداره العديد من النقاط، كما ضمن تأهله الى دور الـ16 من مسابقة دوري ابطال اوروبا، بعد تحقيقه فوزا متأخرا على ارض بازل السويسري 2-1 بهدف رائع من تسديدة طائرة لظهيره الايمن البلجيكي توماس مونييه.

وعن فوزه الاخير قال مدربه الاسباني اوناي ايمري: "على الصعيد التكتيكي كنا بحاجة لمزيد من التحسن وهذا ما قام به الفريق. قدم الفريق مباراة جيدة، سيطر على الكرة واعتقد انه يجب ان نعمل على الفاعلية في المستقبل".

ويحوم الشك حول مشاركة قلب الدفاع البرازيلي تياغو سيلفا بسبب الاصابة بحسب صحيفة "لوباريزيان".

من جهته، يعول رين على الجناح بول-جورج نتيب صاحب 4 تمريرات حاسمة الذي بدأ يستعيد المستوى الذي اهله للمشاركة مع منتخب فرنسا، فيما يبدو لاعب الوسط يوان غوركوف جاهزا للعودة بعد اراحته في المباراة الاخيرة امام متز.

وقال نتيب: "اعتقد ان الضغط على سان جرمان وليس علينا. نعرف انهم يمرون في فترة صعبة، لكن الامور نسبية وهذه فترة تأقلم لهم مع مدرب جديد. يجب ان نكون متضامنين ونستغل اي مساحة للوصول الى مرمى الخصم".

ويفتتح مرسيليا العاشر المرحلة الجمعة على ارض مونبلييه السادس عشر، مع مدربه الجديد رودي غارسيا.

وتعادل مرسيليا في اخر مباراتين في الدوري وتخطى كليرمون 2-1 في كاس الرابطة.

وبرغم تواجد غارسيا منذ 12 يوما فقط مع الفريق المتوسطي، الا ان 57 الف متفرج احتشدوا لمواجهة بوردو الاخيرة (صفر-صفر)، ما شكل "مفاجأة" بالنسبة لمدرب روما الايطالي السابق.

منتشيا من فوزه الكبير على سسكا موكسو الروسي 3-صفر وصدارة مجموعته في دوري ابطال اوروبا، يخوض موناكو الثاني مواجهة سهلة على ملعبه ضد نانسي وصيف القاع.

واقترب فريق الامارة من التأهل الى الدور الثاني في المسابقة القارية، بعد فوزه الصريح على ضيفه الروسي وتسجيل قائده الكولومبي راداكيل فالكاو هدفين.

وفي باقي المباريات، يلعب السبت بوردو مع لوريان، ليون مع باستيا، نانت مع تولوز، ديجون مع غانغان، انجيه مع ليل، والاحد متز مع سانت اتيان.