قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

شنت جماهير نادي إنتر ميلان الإيطالي هجوماً شرساً على مجلس الإدارة بسبب قرارها بإقالة المدير الفني الهولندي فرانك دي بوير متهمة إياه بأنه لا يفقه شيئاً في عالم كرة القدم.

وبدت جماهير النيراتزوري متعاطفة إلى حد كبير مع مدربها السابق الذي تولى مهمة قيادة الفريق الأول قبل أيام قليلة من انطلاق الموسم الحالي خلفاً للإيطالي روبرتو مانشيني.

ورفعت جماهير إنتر ميلان لافتات عريضة تضمنت هجوماً على مجلس إدارة النادي الذي يسيطر عليه مجموعة من المستثمرين الصينيين متهمة إياهم بأنه لا يفقهون شيئاً في عالم كرة القدم وبقراراتهم يدمرون النيراتزوري.

وجاء قرار إقالة المدرب الهولندي بسبب تراجع نتائج الفريق وسقوطه عدة مرات بالدوري الإيطالي كان آخرها أمام سمبدوريا فضلاً عن وضعه الصعب في الدوري الأوروبي.

وكشفت محطة "سكاي سبورت" الايطالية أن جانفرانكو زولا دخل السباق لتدريب انتر "لانه يملك علاقة وثيقة مع ملاك النادي الصينيين".

ومن ضمن المدربين المرشحين لخلافة فرانك دي بوير، يظهر مدرب فياريال السابق مارسيلينو غارسيا تورال ومدرب لاتسيو السابق ستيفانو بيولي.

وكان إنتر ميلان قد حقق فوزاً متأخراً على حساب كروتوني بثلاثية نظيفة ضمن الجولة الثانية عشر من الدوري الإيطالي لكرة القدم في أول مباراة بعد إقالة دي بور.