قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

علم لدى مصادر متطابقة اليوم الخميس ان جائزة فرنسا الكبرى ستعود الى روزنامة بطولة العالم للفورمولا واحد عام 2018 على حلبة كاستييه (فار) بعد غياب 10 اعوام.

وسيتم العلان الرسمي عن هذه العودة مع جميع التفاصيل الاثنين المقبل في باريس خلال مؤتمر صحافي سينظم بمقر النادي الفرنسي للسيارات.

واقيمت النسخة الاخيرة لجائزة فرنسا في الفورمولا واحد عام 2008 على حلبة ماني-كور (نييفر) بالقرب من باريس بعجز مهم محته الدولة والجماعات المحلية.

وسبق تنظيم جائزة فرنسا الكبرى على حلبة كاستييه في السبعينيات والثمانينيات ثم تم شراء الحلبة من طرف بيرني اكليستون مالك الحقوق التجارية لبطولة العالم للفورمولا واحد، والذي جددها بالكامل. وتخلى عنها بعد ذلك لزوجته سلافيكا في صفقة طلاقهما.

وكان كريستيان استروسي وعد في الربيع الماضي خلال حملته لرئاسة منطقة باكا انه سيبذل كل ما في وسعه لاعادة الفرمولا واحد الى كاستييه معتمدا على العائدات السياحية بدءا من بوش-دو-رون حتى الالب-ماريتيم مرورا بفار.

وتم الاهتمام بالملف في سرية كبيرة في الاشهر الاخيرة من طرف لجنة صغيرة، وتتحدث بعض وسائل الاعلام من الان عن عقد 5 اعوام مع شركة "فورمولا وان ماناجمنت" التي يملكها اكليستون.