قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اتهم النائب البريطاني داميان كولينز البحريني الشيخ سلمان بن ابراهيم احد المرشحين البارزين لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) المقررة الجمعة، بضلوعه في فضيحة مالية وهو ما نفاه المتهم.
&
واعتبر كولينز امام مجلس العموم البريطاني بان هناك "اسباب قوية لوجود شبهات" بان الشيخ سلمان حصل على دعم قيرغيزستان لدى ترشحه لرئاسة الاتحاد الاسيوي عام 2013 مقابل الحصول على مساعدات مالية لمشاريع رياضية.
&
وبحسب كولينز، فانه تم تبادل رسائل الكترونية بين المجلس الاولمبي الاسيوي والوفد القيرغيزستاني مع طلبات لتلقي دعم "من دون اسباب شرعية" لتبريرها.
&
واعتبر النائب البريطاني الذي طالب باجراء تحقيق طارىء بانه في حال انتخاب الشيخ سلمان رئيسا للفيفا، يتعين على انكلترا عدم التقدم بالحصول على تنظيم اي بطولة تابعة للاتحاد الدولي.
&
من جهته، نفى الشيخ سلمان الاتهامات الموجهة اليه وقال في بيان رسمي مساء الثلاثاء بان "لا علم لديه" عن اي مفاوضات او دفعات مع احد مشيرا الى "عدم وجود اي برهان يؤكد بان هذه الاتهامات صحيحة".